فضل الله:14 آذار هو الذي يعطل أي تفكير جدي بقانون الانتخاب

رأى عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن فضل الله أنه لا يوجد حلول للمشاكل القائمة في لبنان في الأفق المنظور، لأن الفريق الآخر يريد أن يعاقب التيار الوطني الحر على مواقفه واستقلاليته وصدقه وإخلاصة خصوصاً موقف العماد ميشال عون، فهم يعتمدون سياسة الإلغاء والإقصاء والتهميش وتعطيل كل التسويات الجزئية، لأنهم لا يريدون أن يعطوه شيئاً، وبالتالي يقومون بتعطيل البلد والمؤسسات من أجل حساباتهم السياسية.

وخلال المجلس العاشورائي المركزي الذي يقيمه حزب الله في مجمع أهل البيت (ع) في مدينة بينت جبيل اعتبر النائب فضل الله أن المدخل للتغيير في البلد هو الاتفاق على قانون جديد قائم على أساس النسبية، بما يوفر تمثيلاً شعبياً حقيقياً لكل الكتل والاتجاهات الشعبية والسياسية، وهذا القانون الانتخابي سينتج مجلساً نيابياً هو أمّ السلطات في لبنان، ومن خلاله نستطيع أن ننتج رئيساً للجمهورية وحكومة، فيكون لدينا سلطة جديدة، لافتاً إلى أن فريق 14 آذار هو الذي يعطل أي تفكير جدي بقانون الانتخاب، وهو الذي عطّل الرئاسة من خلال تعطيل الشراكة الحقيقة، وعطل الحكومة ويعطل المجلس النيابي، ولا زال ينتظر الخارج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*