فوز كاسح للوائح ’الوفاء والتنمية والإصلاح’ في الضاحية الجنوبية

 

أظهرت عملية فرز أصوات المقترعين في المرحلة الثانية للانتخابات البلدية والاختيارية 2016 والتي جرت الاحد 15-5-2016 في محافظة جبل لبنان، بحسب النتائج التي وزعتها الماكينات الانتخابية للاحزاب فوزاً كاسحاً للوائح الوفاء والتنمية والاصلاح المدعومة من حزب الله وحركة أمل و”التيار الوطني” الحر وبكامل اعضائها في بلديات الضاحية الجنوبية لبيروت (الغبيري – حارة حريك – برج البراجنة).

ففي برج البراجنة، تنافست لائحتان على المقاعد البلديّة: لائحة “قلبي لبرج البراجنة” المدعومة من عائلات البرج وعلى رأسها جمال رحّال، في مواجهة لائحة “التّنمية والوفاء” المدعومة من “حزب الله” و”حركة أمل”. النتيجة كانت فوزاً كبيراً للائحة “التّنمية والوفاء”، مع عجز لائحة “قلبي لبرج البراجنة” عن تحقيق أي خرق.

 

وفي الغبيري، تنافست لائحتا “الغبيري للجميع” و”التّنمية والوفاء”.  تتشكّل اللّائحة الأولى من مستقلين برئاسة المحامي واصف الحركة، ويدعم اللّائحة الثّانية “حزب الله” وحركة “أمل”/ وهي برئاسة معن الخليل. من أصل 22 ألفاً و89 ناخباً، صوّت ثمانية آلاف و100 شخص، لتقفل صناديق الاقتراع على نسبة مشاركة بلغت 37 في المئة. وكان فوز كاسح للائحة التنمية والوفاء.

وقد وصل الفارق بين لائحة حزب الله وحركة “امل” وحلفائهما، ولائحة “الغبيري للجميع” المنافسة، إلى نحو 3000 صوت.

أما في حارة حريك، فقد فازت لائحة “التّنمية والوفاء والإصلاح” المدعومة من تحالف “حزب الله ـ أمل ـ التّيّار الوطني الحرّ” على المرشّح المنفرد زياد دكّاش، الذي قيل إنه مدعوم من قبل “القّوات اللبنانيّة”. حيث نالت نالت “التّنمية والوفاء والإصلاح” أكثر من 3 آلاف صوت في مقابل 754 لزياد دكاش.

وفي المريجة، فازت لائحة “التّنمية والوفاء والإصلاح” المدعومة من “حزب الله ـ أمل ـ التّيّار” بالتزكية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*