قائد الثورة الاسلامية: البدء مجدداً بالحظر الذي انتهى أمده، هو بمثابة حظر وخرق للإلتزامات

khamenei-navy

قال قائد الثورة الاسلامية في معرض اشارته الى العقوبات الأخيرة للكونغرس الامريكي ضد ايران قال ان البدء في فرض الحظر لا يختلف عن البدء مجدداً به بعد انتهاء مدته، وهذا الثاني هو بمثابة حظر وخرق للتعهدات السابقة من جانب الطرف الآخر.

ولدى استقباله كوادر القوة البحرية الأحد وصف قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، تقدم وقدرة القوة البحرية على صعيد الطاقات البشرية والقيادة والتكنولوجيا بأنها جديرة بالإشادة والملاحظة.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية، ان التواجد المقتدر للقوة البحرية في المياه الحرة من شأنه ان يرفع اقتدار البلاد، داعيا الى تكريس التواجد الايراني في المياه الحرة.

واكد سماحته خلال هذا اللقاء الذي جاء بمناسبة يوم القوة البحرية اهمية انجاز الخطط والبرامج والمتانة في العمل وتجنب التسرع والاستعجال وقال ان ازالة النواقص تستلزم همة عالية وعدم الاستسلام امام القيود.

واشار قائد الثورة الاسلامية الى اهمية صناعة الملاحة البحرية في تقدم بعض الدول وقال ان بلدنا يتمتع بحدود مائية طويلة وسجل عريق في الملاحة البحرية ومن هنا ينبغي ان ان تكون قدرة القوة البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية بمستوى يليق بالنظام الاسلامي وعراقة هذا البلد.

واعتبر سماحته ان التواجد المقتدر للقوة البحرية في المياه الحرة من شانه رفع اقتدار وقدرة البلاد وقال ينبغي تكريس التواجد الايراني في المياه الحرة.

واكد قائد الثورة ضرورة متابعة البرامج والاعمال حتى انجازها وقال ان عدم انجاز الاعمال يثير التساؤلات والاشكالات وللاسف ان هذه الحالة مشهودة في بعض القطاعات المختلفة للبلاد ومنها قضية الرواتب الخيالية وان هذا الموضوع من القضايا المهمة وان نتيجة متابعتها لم تتضح للجماهير وتركت تساؤلات في اذهان الناس .

الى ذلك اكد قائد الثورة ضرورة الاهتمام باتقان العمل وتجنب الاستعجال والتسرع وعدم الدقة في الاعمال وقال انه يجب ان نشرع في اي عمل باتقان ومتانة لان التسرع في الاعمال من شأنه ان يترك ثغرات وللاسف هناك نماذج كثيرة في هذا المجال.

واشار سماحته الى قضية المفاوضات النووية وقال لقد جرى خلال هذه المفاوضات تناول قضايا كثيرة حول الحظر ولكننا نجد اليوم ان الكونغرس الاميركي يطرح قضية تمديد الحظر ويدعي انها ليست حظرا  بل تمديدا للحظر!

ولفت قائد الثورة الاسلامية الى انه لافرق هناك بين البدء بفرض حظر وبين استئناف الحظر بعد انتهاء مهلته وان الثاني يعد حظرا ايضا ونكثا لعهود سابقة من قبل الطرف الآخر.

واعتبر سماحته ان وقوع مثل هذه المشاكل ناجم عن التسرع في انجاز الاعمال وقال عندما نستعجل من اجل انجاز العمل على وجه السرعة، نغفل عن التفاصيل وان الغفلة عن امر جزئي في بعض الاحيان سيترك ثغرة ونقطة سلبية في هذا العمل ومن هنا يتعين علينا ان ندقق من اجل انجاز الاعمال باتقان ومتانة وبسرعة مطلوبة.

وفي مستهل اللقاء مع قائد الثورة الاسلامية، عرض قائد القوة البحرية للجيش الايراني الادميرال حبيب الله سياري تقريرا عن نشاطات واجراءات سلاح البحر وقال ان القوة البحرية للجيش ومن خلال تواجدها المقتدر والمتواصل في المياه الحرة قد ساهمت في ضمان المصالح الوطنية وقامت من خلال عرض اقتدار القوة البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية وخلق توازن الردع بتكريس تواجد النظام الاسلامي خارج مياه المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*