قائد سلاح الجو الصهيوني: لا نريد حربًا مع حزب الله

“اسرائيل” خائفة من التسبّب باندلاع حرب مع حزب الله، هذا ما عبّر عنه قائد سلاح الجو الصهيوني اللواء امير إيشيل الذي تحدّث عن أن “تل أبيب” تقوم بجهد واسع لمنع وقوع مثل هذه الحرب رغم محاولة القيادة الاسرائيلية التظاهر بأنها قادرة على الوصول الى حيث تريد من أجل مواجهة أعدائها””.

وفي كلمة له خلال مؤتمر الدبلوماسية الذي نظّمته صحيفة “جيروزاليم بوست” أمس بمشاركة أكثر من 400 سفير وملحق ودبلوماسيين من كيان العدو والخارج، قال إيشل عمّا يحدث في سوريا “إننا بحاجة للدفاع عن “الدولة” والبقاء على جهوزية، لكن في الوقت نفسه هناك عمل واحد قد يؤدي الى اشتعالٍ آخر في المنطقة”.

 اللواء امير إيشيل

اللواء امير إيشيل

وأضاف إيشيل إن “سياسة “اسرائيل” ترتكز على ثلاثة أسس من ناحية سلاح الجو: الدفاع عن “الدولة”، والجهوزية لمواجهة أي سيناريو، ومنع أي عملية استهداف ممكنة. وفي المرحلة الحالية يتوجب علينا أن نمنع الحرب أو التصعيد وهذا أمر مهم جدًا، “فحدودنا” ساخنة وتغلي لا لأن الجيوش تهاجمها أو تحاول احتلالها، لكن ليس هذا هو الموضوع.. يكفي حصول عملية واحدة أو حتى سقوط صاروخ واحد في “اسرائيل” وحينها يمكنكم أن تتصوروا ماذا سيحدث.. نعم إن عملًا واحدًا يمكن أن يؤدي الى تصعيد.. إن مهمتنا هي المحافظة على الحدود وفي الوقت نفسه الرد على هذه التهديدات فورًا وبقوة ورسم الخطوط الحمراء”.

وتطرق إيشيل الى الوضع المستجد في سوريا، قائلًا إن “المعضلة الجديدة هي أن الأجواء مزدحمة في الشرق الاوسط، وهذا بالنسبة لنا أمر جديد. يوجد قوات تحالف وقوات روسية وغيرهم، ويجب علينا أن نناور من أجل عدم المسّ بأي أحد لا نريد التعرّض له، لذا نحن نتخذ اجراءات احترازية من أجل عدم المسّ بأحد أو إيذاء أحد وهذا أمر جديد”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*