#كندا ستنشر الف جندي في شرق #اوروبا ضمن #حلف_شمال_الاطلسي

قررت كندا إرسال ألف جندي الى لاتفيا في إطار خطة حلف شمال الاطلسي لنشر أربع كتائب في أوروبا الشرقية ردًا على ضم روسيا شبه جزيرة القرم، وفق ما اعلنت وسائل اعلام كندية امس.
وأوضح وزير الدفاع الكندي هارجيت ساجان في بيان أن كندا، تقف جنبًا إلى جنب مع الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا، وستكون واحدة من الدول الاربع “التي ستعزز الانتشار المتقدم لحلف شمال الأطلسي في أوروبا الشرقية ووسط أوروبا”.
واضاف ان “كندا ستؤسس وتقود مجموعة تكتيكية مناوبة ومتعددة الجنسيات”، مشيرًا إلى أنه “سيتم تقديم مزيد من التفاصيل خلال القمة الاطلسية المقبلة في وارسو يومي 8 و9 تموز/يوليو”.
وذكرت وسائل اعلام كندية ان أوتاوا قررت ارسال ألف جندي الى لاتفيا، من بين اربعة الاف جندي اطلسي سيتم نشرهم قريبًا في دول البلطيق وبولندا.
وعزز حلف شمال الأطلسي بالفعل وجوده العسكري على حدوده الشرقية بشكل غير مسبوق منذ نهاية الحرب الباردة، ردًا على ضم روسيا شبه جزيرة القرم والنزاع في شرق أوكرانيا.
وسيتمثل هذا التعزيز العسكري بنشر اربع كتائب تتألف من وحدات قتالية من بلدان حلف شمال الاطلسي في بلاد البلطيق وبولونيا عام 2017، وهو إجراء يجب أن يقره قادة الحلف خلال قمة وارسو.
وحذر قائد القوات البرية في الحلف الجنرال الاميركي بن هودجز الاسبوع الماضي من ضعف الاطلسي في هذه المنطقة. وقال ان الحلف عاجز حاليًا عن الدفاع عن دول البلطيق في حال حصول اجتياح روسي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*