كنعان بعد اجتماع تكتل التغيير والاصلاح: قانون الانتخاب ليس صفقة والأرثوذكسي على أبواب الهيئة العامة

 

أكد تكتل “التغيير والاصلاح” أن “قانون الانتخاب ليس صفقة وليس موضوع تنازلات شخصية أو حزبية أو طائفية بين فريق وآخر بل هو حقوق”، وشدد على ان “هذه الحقوق تندرج تحت سقف الدستور والميثاق،” مشيرا في بيان بعد اجتماعه الاسبوعي برئاسة العماد ميشال عون في الرابية تلاه النائب ابراهيم كنعان الى أن “القانون الأرثوذكسي على أبواب الهيئة العامة”، ولافتا الى ضرورة حصر “النقاش حول 4 عناوين انتخابية.”

وأضاف كنعان عقب الاجتماع “ان ما من شيء يحمي الوحدة والعيش المشترك إلا تأمين المناصفة والشراكة الفعلية الاسلامية المسيحية”.

وأكد كنعان أن التكتل لن يسكت عن موضوع الفساد مهما كانت الضغوط، لافتًا الى أنه يضع هذه القضية في سلم اولوياته وسيتابعها حتى لو قصّر البعض تجاهها وتغافل القضاء عنها.

النائب ابراهيم كنعان

وحول قضية النازحين، قال كنعان:”لا يجوز أن نتعاطى مع قضية النازحين كأنها أمر واقع”، وشدد على عدم جواز التعامل مع وجود مليون واربعمئة ألف نازح سوري بأنه موضوع عادي أو التأقلم معه.

وناشد التكتل  الحكومة وجميع الكتل النيابية بـ”التحرك باسترتيجية واضحة لحل قضية النازحين على الاقل لاعتبار هذه القضية بأنها قضية مؤقتة”، مشددا على ضرورة “العمل فعليًا لوضع نهاية لهذا الأمر، بأن يكون هنالك كلام واضح مع الجميع في الداخل والخارج لحل مسألة النازحين ووضع المخارج التي تحترم السيادة والوضع والحقوق.”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*