كوريا الشمالية تحذر الولايات المتحدة من عواقب سياستها المعادية لها

 

حذرت كوريا الشمالية الولايات المتحدة من عواقب لا يمكن تصورها لسياستها المعادية، بعد إعلان الأخيرة عن فرض عقوبات مالية جديدة على “بيونغ يانغ”.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية في بيان له إن هذه العقوبات لا تؤدي سوى الى “تعزيز روح الاستقلال والجهود الشاقة” التي يبذلها العاملون في صناعة الاسلحة.

وأضاف الناطق في البيان الذي بثته وكالة الصحافة المركزية الكورية الشمالية “في حال واصلت الولايات المتحدة سياستها المغلوطة تاريخيا تجاه كوريا الشمالية، فإن ذلك سيكون له عواقب لا يمكن تصورها مخالفة لما تتمناه الولايات المتحدة”.

 كوريا الشمالية تحذر الولايات المتحدة من عواقب سياستها المعادية لها

كوريا الشمالية

وطالب المتحدث بالمقابل بـ”توقيع معاهدة سلام مع الولايات المتحدة من اجل وضع حد لسياستها العدائية سبب في كل المشاكل”، وقال “سلام واستقرار دائمان لن يكونا ممكنين في الارخبيل الكوري الا عندما تتوقف السياسة المعادية للولايات المتحدة تجاه كوريا الشمالية وان تهدأ العلاقات العدائية”.

وفرضت الولايات المتحدة في الثامن من كانون الاول/ديسمبر عقوبات مالية جديدة على ستة افراد وشركات مرتبطة بانتشار الاسلحة في كوريا الشمالية.

وتستهدف العقوبات الاميركية التي تمنع أي مواطن أو شركة أميركية من عقد صفقات مع الكيانات المعنية، قوة الصواريخ الاستراتيجية احد اهم مكونات الجيش لانها قامت “بتجارب عدة لصواريخ بالستية في 2014”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*