كوريا الشمالية تنفي شن هجمات الكترونية على مسؤولين في جارتها الجنوبية

نفت كوريا الشمالية، امس الأحد، شن أي هجمات الكترونية على مسؤولين في جارتها الجنوبية ووصفت اتهامات سيئول لها بأنها “فبركة”.

وكانت وكالة التجسس في كوريا الجنوبية قالت لنواب في إفادة سرية إن بيونغ يانغ كثفت مؤخرا قرصنتها الالكترونية ضد
سيئول ونجحت في اختراق الهواتف المحمولة لأربعين من مسؤولي الأمن القومي.

وذكرت صحيفة رودونج سينمون الرسمية الناطقة بلسان الحزب الحاكم في كوريا الشمالية في مقال رأي امس الأحد “يدعي الجنوب أن الشمال يشن هجوما الكترونيا ويستغل ذلك لأغراضه السياسية.”

واتهمت الصحيفة سيئول باتخاذ هجمات القرصنة الالكترونية ذريعة لتبرير قانون “مكافحة الإرهاب” المثير للجدل.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*