كولومبيا ومتمردو فارك يتفقون على تشكيل لجنة لتقصي الحقائق

وافقت حكومة كولومبيا

ومتمردو القوات المسلحة الكولومبية الثورية (فارك) اليساريون أمس
الخميس على تشكيل لجنة لتقصي الحقائق تكشف عن الانتهاكات فور
انتهاء أطول حروب أمريكا اللاتينية.

وتوصل المفاوضون الى اتفاق رغم تصاعد العنف الذي هدد محادثات
السلام الكولومبية التي تجري في كوبا.

وجاء في الاتفاق الذي اعلن عنه ممثلو كوبا وبلجيكا اللتين
ترعيان المحادثات “اللجنة…ستبدأ في العمل بعد التوقيع على
الاتفاق النهائي وفور ان تلقي فارك السلاح.”

وأضاف “الحكومة ملتزمة…بتوضيح الحقيقة في كل حوادث الصراع
بما في ذلك انتهاكات حقوق الانسان الخطيرة.”

ودعمت الولايات المتحدة كولومبيا وقدمت لها مساعدات عسكرية
بمليارات الدولارات في صراع أذكته تجارة المخدرات.

وشارك في الحرب الى جانب القوات الحكومية و(فارك) ميليشيات
يمينية وعصابات اجرام مسلحة ومتمردو جيش التحرير الوطني اليساري.

وستضم لجنة تقصي الحقائق المقترحة 11 عضوا لم يتم اختيارهم بعد
ومن المتوقع ان تنهي مهمتها خلال ثلاث سنوات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*