كينيا تستأنف بناء جدار امني على طول الحدود مع الصومال.

 

اكدت كينيا امس الاحد استئناف بناء الجدار الامني على طول حدودها مع الصومال من اجل كبح التوغلات العبرة للحدود لمناصري حركة الشباب الارهابية الصومالية.

واكد وزير الداخلية اليكيني جزيف نكيسيري ان بناء الجدار بطول 700 كلم على الحدود الكينية-الصومالية سيحول دون توغل عناصر الشباب داخل الاراضي الكينية من الصومال و كذا منع الاشخاص غير المرغوب فيهم دخول البلاد بطريقة غير شرعية.

و يقول المسؤولون في كينيا ان هذا الجدار الامني سيضمن المجهودات على المدى البعيد لتامين الحدود .

يذكر ان عناصر حركة الشباب شنواعدة هجمات في شمال كينيا و في مدن اخرى بما فيها العاصمة نيروبي منذ ارسال قوات كينية الى الصومال ضمن بعثة الاتحاد الافريقي (اميسوم) عام 2011 لمحاربة حركة الشباب.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*