لاريجاني: المفاوضات النووية معرکة دبلوماسية حامية الوطيس

 

رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني

اعتبر رئیس مجلس الشوری الاسلامي علي لاریجاني المفاوضات النوویة الجاریة بین ایران ومجموعة ‘5+1’ بانها مفاوضات معقدة، ووصفها بانها معرکة دبلوماسیة حامیة الوطیس.

وخلال الاجتماع المشترك السادس بین الحکومة ومجلس الشوری الاسلامي الذي عقد الاحد، اعرب لاریجاني عن امله بان تصل المفاوضات النوویة بین ایران ومجموعة ‘5+1’ الی النتیجة المتوخاة وقال، انه علینا جمیعا العمل في مسار دعم وزیر الخارجیة والفریق المفاوض.
واضاف، ان المفاوضات النوویة معقدة لذا ینبغي العمل علی دعم الفریق المفاوض من جمیع النواحي، ومن الضروري ایضا ان نشعر باننا في جبهة واحدة لان الجبهة الاخری قالوا علنا بانهم یسعون لتفکیك المنشات النوویة الایرانیة، لذا ینبغی العمل بصوت واحد امام مثل هذا المنافس.
واعتبر المفاوضات النوویة بانها معرکة دبلوماسیة حامیة الوطیس واضاف، من المؤکد انه علی جمیع المسؤولین دعم الفریق النووي المفاوض.
وفي جانب اخر من حدیثه اشار الی نهج مجلس الشوری الاسلامي في المصادقة علی قانون ازالة العقبات من امام الانتاج وقال، ان البلاد تواجه الان ظروف الرکود لذا فان تنفیذ هذا القانون سیساعد في حل القضایا والمشاکل والخروج من الرکود.
واعتبر ان حربي العراق وافغانستان قد کشفت عن نقاط الضعف لدی امیرکا في التحلیل والحسابات، وما تبع ذلك من ظهور التیارات المتطرفة والارهابیة واضاف، هنالك في المنطقة ایضا دول تشعر بالغرور الامر الذي ادی الی الاضرار بنفسها وبسائر الدول.
وبشان السبل الکفیلة بصون المصالح الوطنیة قال، اننی اؤکد علی مسالتین، الاولی تعزیز قدراتنا الاقتصادیة فی داخل البلاد، الامر الذي یزید في مقدار تاثیرنا بالمنطقة، والثانیة ان نعرف قیمة الامن الداخلی لدینا، اذ انه في ظروف المنطقة الیوم تنعم ایران فقط بالامن والتضامن الراسخ.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*