لحظة العثور على طفلة في العامين بعد ضياعها منذ يومين

 

عثر أحد المتطوعين أول من أمس (الأحد) على طفلة في العامين من عمرها كان قد سمع عن فقدانها من منزل جديها شمال بلومفيلد، أوهايو بالولايات المتحدة الأميركية.

وفور سماع البلاغ، ركب المتطوع فيكتور ساتون، سيارته الرباعية وبدأ يبحث على الطفلة، فلمح رقعة بنفسجية في حقل قريب على بعد ميل من منزل الجدين، وعند اقترابه لمح الطفلة وهي نائمة على الأرض والذباب يحوم حولها.  فنادى اسمها وإذا بها تستيقظ وتمد يديها ليحملها فأجهشت بالبكاء.

كانت فرحة فيكتور لا توصف وفقاً لما قاله لقناة ( WFMJ) الأميركية، فاتصل مباشرة بقسم الطوارئ للإعلان عن العثور عليها.

وكانت الطفلة راين بيترسون (عامين) تلعب مع أخويها الجمعة الماضي في منزل جدي والدتها اللذان انشغلا بتحضير الغذاء، وكان الباب الوحيد المفتوح هو باب المرأب. فيما كان والديها يهتمان بنقل الأثاث إلى بيت جديد.

وفور اكتشاف الجدين غياب الطفلة، بدآ بالبحث عنها في كل مكان دون جدوى فاتصلا بوالديها وابلغا الشرطة.

وعملت الشرطة من جانبها على تعميم خبر فقدان الطفلة في الأماكن القريبة من المنزل وساهم عدد من المتطوعين في عملية البحث التي استمرت على مدى يومين كاملين، لتنتهي بفرحة كبيرة لاسيما لأهل الطفلة الذين عانوا ساعات من الذعر تحسباً لأسوء السيناريوهات.

وتم نقل الطفلة إلى مستشفى قريب للاطمئنان عن صحتها.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*