للأسبوع الثالث: لا صلاتي جمعة وجماعة في #البحرين

أكد كبار علماء الدين في البحرين أن الأخطار الأمنية وانتهاكات السلطة لا زالت مستمرة تجاه الطائفة الشيعية، معلنين للأسبوع الثالث التوقف عن إقامة صلوات الجمعة والجماعة في ليلة الجمعة وصباحها وظهرها.

وقال العلماء في بيان لهم “في ظلّ استمرار السلطة في استهدافها للطائفة الشيعيّة الكريمة ومنعها لأكبر صلاة جمعة لها، يعلن أئمة الجمعة والجماعة عن استمرارهم بالتوقّف عن اقامة صلوات الجماعة والجمعة (ليلة الجمعة وصباحها وظهرها).

ودعا العلماء إلى وقفات احتجاجية أمام المساجد قبل الصلاة أو بعدها ليلتي الخميس والسبت للتعبير عن رفضهم الاستهداف الذي يمارس ضدّ الطائفة.

للأسبوع الثالث: لا صلاتي جمعة وجماعة في البحرين

 

بموازاة ذلك، عمدت الأوقاف الجعفرية الموالية لآل خليفة لإزالة صورة أعلى مرجعية دينية في البلاد آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم المثبتة على سطح مأتم القائم بإسكان عالي.

وذكرت قناة “اللؤلؤة” نقلًا عن مصادرها الخاصة أن سيارتين تابعتين للأوقاف الجعفرية قد أزالوا صورة آية الله قاسم يوم أمس الأربعاء 29 يونيو/ حزيران الحالي.

وكانت السلطات الأمنية قد استدعت رئيس مأتم القائم في اسكان عالي للتحقيق على خلفية الصورة المثبتة فوق المضيف التابع للمأتم في وقت مبكر من هذا الاسبوع.

ورأى أهالي منطقة اسكان عالي أن إزالة الصورة المثبتة منذ شهر محرم الماضي يعتبر تعديًا مخالفًا للقوانين المحلية والدولية وهو يأتي ضمن سلسلة من الإجراءات التي اتخذت لاستهداف الطائفة الشيعية وشعائرها ورموزها في البحرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*