مؤسسة أميركية تتوقع ارتفاع عائدات إيران النفطية الى 20 مليار دولار

أشارت مؤسسة بحوث أميركية الى ارتفاع نسبة العائدات النفطية لدى ايران الى 20 مليار دولار بعد إلغاء الحظر المفروض عليها بعد تنفيذ الاتفاق النووي الذي توصلت إليه ايران ومجموعة القوى السداسية الدولية، وأكدت ان ذلك إنما سيتم اذا ما أخذ بعين الاعتبار مبلغ 50 دولاراً للبرميل الواحد.

وتوقعت المؤسسة حدوث ذلك في العام الميلادي المقبل بعد إلغاء الحظر المفروض على ايران الذي جاء بعد المفاوضات التي جرت بين طهران ومجموعة (5+1) في النمسا في 14 تموز الماضي.

والجدير بالذكر ان هذا الرقم أكبر بكثير من النمو السلبي الذي شهدته الجمهورية الاسلامية بعد فرض الحظر عليها في عام 2012. وقد شهد الاقتصاد ايران نمواً جزئياً بعد إلغاء جانب من الحظر المفروض عليها بناء على الاتفاق المؤقت الذي توصلت إليه ايران والغرب في شهر تشرين الثاني من عام 2013.

وتوقعت المؤسسة الأميركية أن يؤدي النمو في اقتصاد ايران بنسبة 4 الى 5 بالمائة الى إجرائها إصلاحات اقتصادية واستقبال رساميل أجنبية بعد إلغاء الحظر الاقتصادي المفروض عليها.

ومن المتوقع أن تحصل ايران على أموالها التي تم تجميدها في المصارف الأجنبية التي تتراوح بين 90 الى 120 ملياراً بعد تنفيذ الاتفاق النووي الذي توصلت إليه مع مجموعة الـ6 في تموز الماضي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*