متحدث الجيش: اليمن ترحب بمبادرة روسيا من أجل "هدنة إنسانية"

رحبت السلطات اليمنية، بمبادرة روسيا لكل الأطراف لإيقاف الحرب وفك الحصار المفروض على الشعب من أجل هدنة إنسانية، وبكل الجهود المبذولة في الصدد من الدول الرافضة للعدوان السعودي.
ودعا بيان صحفي للمتحدث باسم الجيش، العقيد الركن شرف غالب لقمان، نشر مساء السبت 9 مايو/آيار 2015، “الأمم المتحدة وكل الدول الحرة في العالم إلى الإضطلاع بدورها الإنساني والحقوقي في إيقاف العدوان وفك الحصار قبل تفاقم الكارثة الإنسانية”.
محملاً النظام السعودي كامل المسؤولية عن “الآثار السلبية والكارثية المترتبة على جرائمه ضد الإنسانية وما يمارسه من عدوان حصار على أبناء الشعب اليمني، خدمةً لأمريكا ونيابة عن اسرائيل ونصرة ودعما للقاعدة”ـ حسب البيان.
وأشار البيان إلى أن “العدوان ترتب عنه نتائج كارثية وتداعيات ومعاناة انسانية ازدادت وتضاعفت بعد زيارة المبعوث الأمريكي جون كيري الى السعودية والتي أتت في سياق رفع وتيرة العدوان وارتكاب المزيد من الجرائم وتضليل الرأي العام”.
وجدد بيان المتحدث باسم الجيش، التأكيد على حق الشعب اليمني في “الدفاع عن نفسه وسيادته واستقلال قراره ورفض الوصاية عليه، وأن جرائم العدوان لن تسقط بالتقادم”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*