مصرع 22 شخصا إثر تحطم طائرة عسكرية فى الأكوادور .

 

تحطمت طائرة عسكرية في مقاطعة باستازا شرقي الاكوادور ما أدى إلى مقتل جميع من كان على متنها وعددهم 22 وفقا لما ذكرته السلطات العسكرية امس الثلاثاء.

وأوضحت إدارة التواصل الاجتماعي بالجيش الأكوادوري إن الطيار طلب من المطار إذنا بالعودة بسبب ظروف الجو المعاكسة إلا أن الاتصال فقد بعد وقت قصير بالطائرة.

وكانت الطائرة (ارفانا) التابعة لسلاح الجو الأكوادوري قد أقلعت من مطار شيل في باستازا في الساعة 12:51 مساء بالتوقيت المحلي وعلى متنها 19 مظليا بالإضافة إلى قائديها وأحد الفنيين.

وتحطمت الطائرة قرب بلدة لا باليسترا وتم إرسال مروحيتين تابعتين لسلاح الجو للبحث عنها. كما توجه وزير الدفاع ريكاردو باتينو إلى موقع التحطم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*