معركة جديدة على الحدود اللبنانية… فهل ستصل الى #رأس_بعلبك و #القاع و #عرسال؟

22-07-16-khasss

سيطر حزب الله والجيش السوري على الجزء الأكبر من قرية هريرة الاستراتيجية في جبال وادي بردى ليلا وسط اشتباكات عنيفة قتل فيها عدد كبير من مسلحي “جبهة النصرة”.
وقد أكد مصدر مطلع لموقع “ليبانون فايلز”، ان المعارك انطلقت منذ يومين لان حزب الله والجيش السوري يريدان تلك البلدة التي تعتبر ممرا في جبال وادي بردى، مشيرا الى ان الجيش السوري يستعمل الطائرات الحربية لحسم المعركة عبر استهداف المراكز الاساسية للمسلحين في البلدة التي تم توجيه انذار لسكانها بالانسحاب وإلا سيتم اقتحامها بالقوة.
وكشف المصدر عن ان الطيران الحربي السوري بدأ أمس بسلسلة غارات تستهدف تجمعات للنصرة وداعش على الحدود مع لبنان حيث أغار على نقاط في سرغايا ومعربون وهريرة ومعابر عدة عند الجهة السورية من سلسلة جبال لبنان الشرقية، كما ان حزب الله استهدف تحركات وتجمعات لمسلحي تنظيم داعش في موقع الكهف في جرود القاع في البقاع الشمالي وتم استهدافهم بالرشاشات الثقيلة والقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ ما أسفر عن تدمير تحصينات في الموقع، ووقوع اصابات مؤكدة في صفوف مسلحي التنظيم
وأعلن المصدر ان الجيش السوري وحزب الله حققا تقدماً ميدانياً واضحاً بعد أقل من ٢٤ ساعة على بدأ معركة هريرة في وادي بردى واللافت هو فرار عشرات المسلحين التابعين لجبهة النصرة نحو مناطق في جرود القلمون الغربي كما قتل عدد آخر في الاشتباكات، مشيرا الى ان هذه التحركات العسكرية هي تمهيد لمعركة اوسع في القلمون الغربي هدفها الوصول الى تطهير الحدود اللبنانية من الجهة السورية.

المصدر: ليبانون فايلز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*