مفتي فلسطين يستنكر توجه الاحتلال لاعتبار الرباط في الأقصى إرهابا

استنكر المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين توجه سلطات الاحتلال لاعتبار المرابطين والمرابطات داخل المسجد الأقصى “تنظيماً غير شرعي”، بهدف السماح للمتطرفين اليهود اقتحام المسجد وتدنيسه.

وأوضح المفتي في بيان له اليوم الثلاثاء، أن هذه الخطوة تدل على عربدة سلطات الاحتلال وغطرستها، وتأتي ضمن سعيها الدائم والمتواصل في تقسيم المسجد الأقصى المبارك زماناً ومكاناً، والسيطرة عليه وتفريغه من المرابطين فيه وسدنته وحراسه بشتى الوسائل والطرق.

كما أدان الشيخ حسين إغلاق سلطات الاحتلال معظم أبواب المسجد الأقصى، ومنع النساء كافة ومعظم طلبة المدارس الشرعية من الدخول إليه والالتحاق بمدارسهم، في الوقت الذي سمحت فيه للمستوطنين المتطرفين باقتحامه وقيامهم بجولات استفزازية.

ودعا إلى تكثيف التواجد في المسجد الأقصى والرباط فيه وإعماره بالصلاة، لتفويت الفرصة على المتربصين به السوء… مناشدا الأمتين العربية والإسلامية دولا وحكومات وشعوبا ومنظمات وهيئات، القيام بواجبها لدرء الأخطار المحدقة بالمسجد الأقصى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*