مقاتلات أمريكية ترافق طائرة ركاب فرنسية بعد تهديدها

رافقت مقاتلات أمريكية طائرة ركاب تابعة لشركة إير فرانس قادمة من مطار شارل ديغول في باريس للهبوط في مطار جون كنيدي الدولي في نيويورك بعد تلقيها تهديدا من مجهول.

وقال مسؤولون، الاثنين 25 مايو/أيار، إن رحلة إير فرانس رقم 22 القادمة من مطار شارل ديغول هبطت بسلام في نيويورك.

وقالت ريكلين ليفي المتحدثة باسم قيادة الدفاع الجوي الأمريكي لمنطقة أمريكا الشمالية والقيادة الشمالية الأمريكية إن طائرتين مقاتلتين من طراز إف-15 تابعتين للقوات الجوية الأمريكية انطلقتا في إجراء إحترازي لمراقبة الرحلة الجوية وهي تقترب من نيويورك.

من جهتها أكدت شرطة ولاية ماريلاند أن التهديد من مجهول جاء خلال مكالمة هاتفية لشرطة ولاية ماريلاند صباح الاثنين.

وأفادت الشرطة في بيان “هدد المتصل بوقوع تفجير يستهدف الطيران التجاري”.

وقال متحدث باسم مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) في نيويورك إن مقاتلات من القوات الجوية الأمريكية رافقت الطائرة إلى مطار جون كنيدي “بدافع الحرص الزائد” بعد التهديد الذي ورد عبر الهاتف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*