مقتل خمسة بينهم جنديان في مواجهات بين القوات التركية وحزب العمال الكردستاني

 

قتل خمسة أشخاص في سلسلة اشتباكات بين قوات الأمن التركية وحزب العمال الكردستاني شرق تركيا.
السلطاتالتركية أوضحت أن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب سبعة في اشتباكات وقعت في بلدة سيلوبي بإقليم شرناق بينهم ضابطان في الشرطة.
في المقابل قال النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي فيصل ساري يلدز إن القتلى مدنيون وإن الشرطة فتحت النار على السكان وحذر من أن التوتر سيمتد إلى مدن أخرى اذا لم تنسحب الشرطة من سيلوب.وفي هجومين منفصلين قتل جنديان تركيان في إقليمي فان وآغري.
وفي أنقرة شنّت السلطات التركية حملات أمنية استهدفت مراكز يشتبه بأنها تؤوي عناصر من حزب العمال الكردستاني.

أما في مدينة مانيسا غرب تركيا فقد أوقفت القوى الأمنية 17شخصاً للإشتباه بانتمائهم إلى داعش، وكالة أنباء الاناضول أكدت أنّ التوقيفات جرت على خلفية اتّهام المشتبه بهم بصلات مع أشخاص لهم إتصالات مع داعش في سوريا وبتجنيد عناصر جدد للتنظيم.

من جهة أخرى، نشرت القوات التركية مركبات مدرعة في مواقع مرتفعة على طول الحدود التركية السورية وفقا لوكالة دوغان للأنباء.

الوكالة قالت إن وحدات مدرعة شوهدت تقوم بدوريات على امتداد الحدود عند مدينة
سيزر في محافظة شرناق في مقابل مواقع لوحدات حماية الشعب على الجانب السوري من الحدود.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*