مقتل وإصابة 13 مدنيا في تشاد إثر هجوم انتحاري لجماعة بوكو حرام

أعلنت الحكومة التشادية اليوم، عن مقتل شخصين وإصابة 11 آخرين في تفجير انتحاري نفذته عناصر من جماعة بوكو حرام مستهدفة نقطة تفتيش أمنية في منطقة بوجوما الواقعة على ضفاف بحيرة تشاد.

وقالت الحكومة التشادية في بيان نقلته صحيفة (فانجارد) النيجيرية على موقعها الالكتروني، إن قوات الأمن تمكنت من السيطرة على اثنين من عناصر بوكو حرام قبل تنفيذ هجومهما، بينما تمكن عنصر ثالث من تفجير نفسه ، ما أسفر عن مصرع وإصابة 13 مدنيا.

ويأتي هذا ضمن أحدث سلسلة من الهجمات الدامية التي تنفذها جماعة بوكو حرام المتطرفة في دولة تشاد المجاورة لنيجيريا، حيث قتل نحو 37 شخصا في ثلاثة تفجيرات هزت مدينة باغا سولا التشادية، التي تحد نيجيريا عبر ضفاف بحيرة تشاد، في 10 أكتوبر الماضي.

كما تبنت الحركة هجوما انتحاريا وقع في شهر يوليو الماضي في السوق المركزي في العاصمة التشادية /نجامينا/، أسفر عن مقتل 9 أشخاص.يشار إلى أن تشاد مشاركة رئيسية في القتال ضد بوكو حرام، التي هددت الرئيس التشادي علانية بالانتقام.

يذكر أن جماعة بوكو حرام تقف وراء معظم الهجمات الدموية التي شهدتها المنطقة منذ تصاعد نشاطاتها في عام 2009، وقد أسفرت هجماتها المنتظمة عن مقتل أكثر من 13 ألف شخص واضطرار أكثر من 1.5 مليون شخص، بينهم 743 ألف طفل، إلى مغادرة منازلهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*