مقتل 12 عسكرياً سعودياً وغنم كميات كبيرة من الأسلحة في مواقع عسكرية


قتل 12 عسكرياً سعودياً اليوم الثلاثاء 5 مايو / أيار في هجوم حدودي شنه مقاتلون قبليون يمنيون، تمكنوا خلاله من إعطاب جرافتين وغنم كميات من الأسلحة والعتاد بعد أن أجبروا القوات السعودية على الفرار باتجاه جبل جحفان ومدينة الرديف بمديرية الخوبة التابعة لمحافظة جيزان.
ولا يزال مقاتلون من قبائل بكيل المير التابعة لمحافظة حجة في شمال اليمن يسيطرون على المواقع العسكرية السعودية التي اقتحموها أمس الاثنين، حسبما أفادت قناة المنار اللبنانية.
وقد توغل المقاتلون القبليون في المناطق الحدودية السعودية وسيطروا على أربع مواقع في محافظة جيزان وفي مقدمها موقع التبه الحمراء وثلاثة مواقع اخرى مجاورة قرب منطقة المدافن الحدودية كانت تستهدف السيارات والمارة من المواطنين في الطريق الواصل بين محافظتي حجة وصعدة، بحسب المصادر نفسها. 
وبحسب مصادر قبلية فقد سقط في الهجوم 12 قتيلاً من العسكريين السعوديين لا تزال جثثهم في المواقع، فيما لاذ الاخرون بالفرار. وقد تمكن ابناء القبائل من اعطاب جرافتين كانتا تستخدمان لشق الطرقات بين المواقع الحدودية، وغنموا عددا كبيرا من الاسلحة والذخائر والعتاد العسكري. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*