مكتب العبادي: الحديث عن موافقة الحكومة على دخول قوات تركيا ادعاء مضلل

 

العراق للوفد التركي: حل الأزمة ينحصر بسحب القوات التركية من أراضينا

عد المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الخميس، الادعاء بموافقة الحكومة على دخول القوات التركية إلى الأراضي العراقية بأنه “تضليل للرأي العام”، فيما أشار إلى أن الحديث عن تواجد القوات العسكرية لأغراض مهام التدريب لن يضيع حقيقة “الخرق الفاضح” للسيادة العراقية.

ووفقا للسومرية نيوزفقد قال مكتب العبادي في بيان إن “دخول القوة العسكرية التركية إلى الأراضي العراقية كان دون علم الحكومة العراقية ومن دون طلب أو اذن من السلطات الاتحادية العراقية”، لافتا إلى أن “أي تصريح عدا ذلك ومن أي جهة صدر ادعاء غير حقيقي ولا يستند إلى معلومات دقيقة ويقصد منه خلط الأوراق وتضليل الرأي العام”.
وأضاف أن “الحديث عن مهام التدريب وتواجد القوات العسكرية لن يضيع حقيقة الخرق الفاضح للسيادة العراقية من قبل الجانب التركي”.
هذا وأبلغ رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الیوم الخميس، الوفد التركي الذي وصل اليوم إلى بغداد بأن حل الأزمة بين البلدين ينحصر بسحب القوات التركية من الأراضي العراقية، فيما أعرب الوفد عن التزام بلاده باحترام سيادة العراق ووحدة أراضيه.
وقال مكتب العبادي إن “وفدا تركيا برئاسة وكيل الخارجية التركية فريدون اوغلو ورئيس جهاز المخابرات التركي هاكان فيدان والوفد المرافق قام اليوم الخميس بزيارة العراق للتوصل إلى حل للازمة الحالية”.
وأضاف أن “الجانب التركي أعرب عن التزام تركيا باحترام سيادة العراق ووحدة أراضيه والوقوف مع العراق في محاربة إرهاب داعش”.
وتابع أنه “تم إبلاغ الوفد التركي بأن حل الأزمة ينحصر بانسحاب القوات التركية الكامل من الأراضي العراقية وهذا سيفسح المجال لعلاقات ايجابية والتنسيق والتعاون بين البلدين الجارين في المجالات المختلفة”.
يشار إلى وفدا تركيا وصل في وقت سابق من اليوم الخميس (10 كانون الأول 2015)، إلى بغداد وعقد اجتماعا مع وزير الخارجية إبراهيم الجعفري لبحث تداعيات دخول القوات التركية إلى شمال العراق.
واعتبر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الخميس، الادعاء بموافقة الحكومة على دخول القوات التركية إلى الأراضي العراقية بأنه “تضليل للرأي العام”، فيما أشار إلى أن الحديث عن تواجد القوات العسكرية لأغراض مهام التدريب لن يضيع حقيقة “الخرق الفاضح” للسيادة العراقية.
وأكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، اليوم، أن من غير الوارد سحب بلاده لقواتها من العراق بعدما اتهمتها بغداد بنشر جنود دون موافقتها، فيما أشار إلى أن القوات التركية موجودة في العراق لتدريب مقاتلي البيشمركة وليس لأغراض قتالية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*