منظمة إسرائيلية غير حكومية تدين قوات الاحتلال بانتهاك القواعد الأخلاقية خلال حرب غزة

نشرت جماعة إسرائيلية لقدامى المحاربين تجمع شهادات الجنود الذين خاضوا الحروب، روايات عن حرب غزة التي دارت رحاها العام الماضي، وقالت إن تلك الحرب شهدت إطلاق النار بشكل عشوائي ما أسفر عن مقتل مدنيين فلسطينيين.
وقالت جماعة “كسر الصمت” اليوم الاثنين عن الشهادات التي جمعتها من عشرات الجنود – لم يذكروا اسمائهم- تظهر “تغيرا في أعراف الحرب لدى الجيش”.
وقالت يولي نوفاك رئيس الجماعة : “إن صورة مثيرة للقلق تظهر من سياسة إطلاق النار العشوائي التي أدت لسقوط قتلى بين المدنيين الأبرياء”.
تجري الشرطة الإسرائيلية تحقيقات في العشرات من قضايا سوء السلوك إبان الحرب. ورفضت الشرطة تقرير الجماعة، وقالت إنه لم يقدم أي دليل على مزاعمها كي يجري الجيش تحقيقا. وقتل أكثر من 2200 فلسطيني بينهم المئات من المدنيين، فيما قتل من الجانب الإسرائيلي سبعة وستين جنديا وستة مدنيين خلال حرب الخمسين يوما التي دارت بين إسرائيل وحماس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*