منظومة ″إس-400″ تثبت فعالياتها خلال إطلاقات تدريبية

 

أعلن الجيش الروسي عن نجاح اختبار جديد لمنظومة الدفاع الجوي الصاروخية الحديثة “إس-400”.

جرى الاختبار، الخميس، في ميدان “كابوستين يار” للرمايات التدريبية بمقاطعة أستراخان (جنوبي روسيا)، تحت رقابة خبراء شركة “ألماز أنتي” الروسية المنتجة لمنظومات الدفاع الجوي.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الدفاع الروسية، أن منظومة “أس —400” أطلقت صاروخين دمرا هدفا جويا يضاهي صاروخا معاديا وذلك في ظروف تدريبية معقدة تميزت بـ “تشويش قوي وتأثير إلكتروني مكثف”، على حد قوله.

وأفاد المصدر أن عددا إضافيا من هذه المنظومات قد وصل إلى قوات الدائرة العسكرية الوسطى، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، في إطار خطة تجديد أسلحة الجيش الروسي باختلاف أنواعها مع التركيز على تجهيز القوات الجوية الفضائية والدفاعات الجوية بها.  

وتعتبر منظومة “إس — 400 ” الأكثر تطورا في العالم، وهي قادرة على التصدي لجميع أنواع الطائرات الحربية، بما فيها طائرة “الشبح” الأمريكية الشهيرة، كما تستطيع اعتراض الصواريخ المجنحة وتدميرها.

وبإمكان المنظومة اكتشاف الأهداف على بعد 600  كيلومتر وتدمير الأهداف الآيرودينامية على مسافة 400 كيلومتر والبالستية على مسافة 60 كيلومترا. ويمكن نشر المنظومة خلال 5 دقائق لتكون جاهزة للقتال كليا.

وكانت روسيا قد نشرت منظومة “إس — 400” في قاعدة حميميم في سوريا لحماية المجموعة الجوية الروسية المتمركزة هناك، بعد حادثة إسقاط سلاح الجو التركي لقاذفة “سوخوي — 24” الروسية في السماء السورية في 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*