مهاجرون يخترقون حواجز صربيا بعد معركة عنيفة

 

بين رشق الحجارة والقاء الغاز المسيل للدموع اقتحم عشرات المهاجرين العالقين في صربيا أمس الأربعاء حاجزا على الحدود مع المجر بعد صدامات مع الشرطة في اول حادث من نوعه منذ اغلاق بودابسب للحدود.

ودخل نحو 1300 مهاجر إلى كرواتيا من صربيا خلال النهار على أمل ايجاد طريق جديد إلى دول أوروبا الغربية الغنية.

ومع بداية المساء لم تتمكن قوات مكافحة الشغب المجرية من السيطرة على الوضع فيما نجح بعض المهاجرين في انتزاع السياج المفترض أن يوقفهم قرب معبر روزكي الحدودي.

وتراجعت قوات الأمن خمسين مترا أمام المهاجرين على ما افاد صحافيون من وكالة فرانس برس.

وأصيب شرطيون بجروح في هذه الصدامات حيث ردت قوات الامن على رشق الحجارة بإطلاق قنابل مسيلة للدموع واستخدام خراطيم المياه بحسب حصيلة للحكومة المجرية.

وتنادى شبان ورشقوا عناصر الشرطة بقطع من الاسفلت وتقدموا في الأراضي المجرية قبل ان يتقهقروا وقد احمرت منهم الاعين بتاثر الغاز المسيل للدموع.

وقال حسن العراقي الذي حمل قطعة من الاسفلت في يده وهو يهاجم القوات المجرية “اكرهك يا مجر وشكرا صربيا”.

وعاد الهدوء في المساء واكدت الشرطة المجرية انها “تسيطر على الوضع”. واصيب 14 من عناصر الأمن بجروح.

وقال مصدر صربي أن العديد من المهاجرين أصيبوا بجروح لكن دون تقديم حصيلة.

وقالت منظمة العفو الدولية انه خلال هذه الحوادث العنيفة فصلت الشرطة المجرية تسعة اشخاص على الاقل بينهم اربعة اطفال عن اسرهم. وطالبت المنظمة بالإفراج الفوري عن هؤلاء الأشخاص حتى يعودوا إلى أسرهم.

وهذه الأحداث هي الأولى منذ أن اقفلت بودابست ليل الاثنين الثلاثاء حدودها مع صربيا.

بان كي مون ينتقد المجر ويقول إن تعاملهم مع اللاجئين “غير مقبول”

واعتبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الاربعاء معاملة المهاجرين من قبل قوات الامن المجرية “غير مقبول”. وقال في مؤتمر صحافي “صدمت لرؤية كيفية معاملة هؤلاء اللاجئين وهؤلاء المهاجرين”.

في الاثناء قال رئيس وزراء المجر فيكتور اوربان في مقابلة مع صحيفة لو فيغارو الفرنسية تنشرها الخميس انه ينوي بناء حاجز على الحدود مع كرواتيا متحدثا عن ضرورة وضع حد بذلك لـ “تجارة المهربين”.

وطبقت السلطات المجرية اجراءاتها بشدة. وقالت الشرطة إن 367 مهاجرا فقط دخلوا بطريقة غير قانونية المجر الثلاثاء. وقد تم توقيفهم وهم عرضة للسجن خمس سنوات.


كرواتيا تستقبل 1300 مهاجر الأربعاء

وأعلنت وزارة الداخلية الكرواتية ان نحو 1300 مهاجر دخلوا اراضيها الاربعاء في حين تتوقع زغرب وصول نحو اربعة آلاف في الايام القليلة القادمة.

وأكد رئيس الوزراء الكرواتي زوران ميلانوفيتش امام البرلمان “نحن مستعدون لاستقبال هؤلاء الاشخاص ايا تكن ديانتهم ولون بشرتهم، ونقلهم الى الوجهات التي يرغبون في الذهاب اليها سواء كانت المانيا او الدول الاسكندينافية”.

وفي الصباح ذكر صحافيون من وكالة فرانس برس انهم شاهدوا مجموعة من ثلاثين او اربعين شخصا معظمهم من السوريين والافغان مع اطفال تعبر الحدود في توفارنيك بعد مرورها في مدينة شيد الصربية.

وقالت وزيرة خارجية كرواتيا فيسنا بوسيتش الاربعاء “نحن على استعداد لمنح حق اللجوء لبضعة آلاف من المهاجرين لكن ليس لعشرات الالاف”.


 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*