موسكو تدين بشدة الغارات التي استهدفت عزاء صنعاء وتدعو إلى إجراء تحقيق دقيق

 

دانت وزارة الخارجية الروسية بشدة في بيان لها، الأحد، الهجوم الذي وقع على صالة العزاء في العاصمة صنعاء يوم أمس، والذي حصد أرواح حوالي 200 شخص، داعية بإجراء تحقيق دقيق في الهجوم.

وبحسب وكالة “سبوتنك” الروسية جاء في بيان الوزارة: “حسب المعلومات الواردة، في الثامن من أكتوبر، من العاصمة اليمنية صنعاء، قتل حولى 200 شخص وأصيب أكثر من 500 نتيجة ضربة جوية على مبنى كانت تجري فيه مراسم عزاء”، معربة عن “أحر تعازيها لذوي الضحايا.

وأضاف البيان: ” أن مثل هذه الهجمات المماثلة وبهذا العدد من الضحايا بين المدنيين لا يمكن ألا تثير الامتعاض والإدانة، مشددة على أن ذلك يتطلب تحقيقا غاية في الدقة والموضوعية، ويجب أن يلقى منظمو ومنفذوا عقابا شديدا”.

 وأعربت موسكو، عن أملها في “تجنب تكرار هكذا مآسي، مشيرةً إلى أن ذلك ممكن فقط عبر وقف العنف واستئناف العملية السياسية بالكامل، والتي سيحدد اليمنيون من خلالها، وبدون تدخل خارجي، مستقبلهم على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة، وقرارات مؤتمر الحوار الوطني في اليمن”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*