موسكو تعوّل على الجولة الثالثة من الحوار السوري

-

أعلن غينادي غاتيلوف، نائب وزير خارجية روسيا أن موسكو تعوّل على أن تتمخض الجولة الثالثة من المفاوضات السورية – السورية في العاصمة الروسية عن نتائج عملية.
وقال غاتيلوف للصحفيين في الأمم المتحدة الأربعاء “لقد عقدنا لقائين جرت خلالهما نقاشات بناءة. وإذا تحدثنا عن لقاء ثالث فيفضّل أن تكون نتيجته عملية”.
إلى ذلك، أوضح المسؤول الروسي أنه ” لم يجر تحديد موعد لقاء ثالث بين الحكومة والمعارضة السورية في موسكو، “وإذا أبدت أطراف العملية (التفاوضية) السورية الإرادة السياسية لذلك فنحن مستعدون لتقديم المجال في موسكو”.يذكر أن العاصمة الروسية شهدت جولتين من الاستشارات السورية، استطاعت الأطراف المتفاوضة في الجولة الثانية، التي عقدت بين 6 و9نيسان/ ابريل الماضي، الإتفاق على نقاط، تؤكد أن تسوية الأزمة السورية يجب أن تكون عبر الوسائل السياسية على أساس مبادئ بيان جنيف 30 حزيران/ يونيو من عام 2012.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رأى الثلاثاء أنْ لا أحد يحقّ له أن يطالب الرئيس السوريّ بشار الأسد بالإستقالة لكونه منتخباً بطريقة قانونية.

كلام بوتين جاء رداً على نظيره الأميركيّ باراك أوباما الذي ذكر أنّ الطريق الوحيد لتحقيق الإستقرار في سوريا هو تأليف حكومة جديدة من دون الأسد.

مستشار بوتين ديميتري بيسكوف أكد أنّ الموقف الروسي حيال الأسد يعرفه الجميع مبيّناً أنّ أجنْدة الرئيس الروسي لم تتضمّنْ إجراء محادثة جديدة مع أوباما.

في غضون ذلك، أعلن المتحدث باسم البيت الأبيض  جوش ارنست  أن عدد مقاتلي المعارضة السورية الذين تتولى وزارة الدفاع الأميركية تدريبهم لقتال تنظيم داعش والبالغ  ستين مقاتلاً ليس كافياً.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*