نائب الأمين العام لحزب الله: كنا نتمنى أن نرى للسعودية موقفاً مناصراً للشعب الفلسطيني

انتقد نائب الأمین العام لحزب الله الشیخ نعیم قاسم، إقدام شرکة “عرب سات” علی وقف بث قناة “المنار”، متهماً السعودیة بتکریس سیاستها وأموالها خدمة لقطاع الرؤوس وإرهابیی “القاعدة” و”داعش.

وسأل الشیخ قاسم في موقف نشره عبر صفحة مکتبه الرسمیة علی موقع التواصل الاجتماعی “فیسبوك” نصرة لقناة المنار، الیوم الاثنین: “هل السعودیة ضعیفة إلی الحد الذی تخاف فیه من صوت قناة المنار والمقاومة؟ هل حقیقة السعودیة مخزیة إلی درجة عدم احتمال الصورة التی تعکسها قناة المنار والمقاومة؟”.

أضاف: “کنا نتمنی أن نری للسعودیة موقفًا مناصراً للشعب الفلسطینی ضد “إسرائیل”، وأن لا تقتل الشعب الیمني والشعب السوري، وأن لا تعتدی علی شعب البحرین، وأن لا تکون أموالها وسیاساتها فی خدمة قُطاع الرؤوس وقتلة البشر من القاعدة وداعش والنصرة وغیرها”.

وأردف: “تحیة إلی قناة “المنار” التي ربحت معرکة الحریة والکلمة والحقیقة، فلم تخضع للابتزاز والتزویر، وعلا صوتها وشعَّت صورتها نصرة لمقاومة الشعوب للعدوان والاحتلال”.

وختم الشیخ قاسم مؤکدًا أن قناة “المنار” “ستبقی شعلة المقاومة والحق”. وموجهًا أیضًا التحیة إلی “قناة “المیادین” التی عوقبت لأنها تنقل الواقع کما هو”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*