#نتنياهو يحتفل بالعيد الوطني المصري في #السفارة_المصرية بـ #تل_أبيب

604nataniaho

شارك رئيس الكيان الغاصب رؤوفين رفلين ورئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو في الاحتفال الذي أقامته السفارة المصرية في الأراضي المحتلة بمناسبة العيد الوطني المصري.

وبحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية، ألقى نتنياهو كلمة خلال الاحتفال قال فيها إن “الشعبين المصري و”الإسرائيلي”، وفي الواقع العالم كله، في صراع مستمر ويومي مع الإرهاب وضدّ الذين يحاولون تدمير الحضارة الإنسانية.. علينا أن نتكاتف ضد الإرهاب ومن أجل “السلام”.. “السلام” بيننا هو مفتاح للامل، ليس لنا فقط، بل للمنطقة كلها. أنا اقدر جدًا مساعي الرئيس المصري السيسي للمساعدة في دفع “السلام” بيننا وبين الفلسطينيين قدما، وتعزيز الأمن في أنحاء الشرق الأوسط، ونحن نرحب بأيّة مشاركة من قبل دول أخرى في هذه المساعي المهمة”، حسب تعبيره.

وأضاف “تلعب مصر دورًا رياديًا في منطقة الشرق الأوسط في الآونة الأخيرة”، موجها شكره العميق للرئيس المصري وقيادات مصر على “دورهم الفعال من أجل السلام والمساعي لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني”، وفق قوله، وتابع “مصر و”إسرائيل” بإمكانهما العمل معًا والتعاون في عدة مجالات لاسيّما في الزراعة والمياه والطاقة وأيّ مجال من أجل الرخاء والسلام في المنطقة”.

القناة العاشرة الإسرائيلية أشارت الى ان وزير الحرب أفيغدور ليبرمان لم يكن حاضرًا في الاحتفال، بسبب عدم توجيه دعوة له بحسب مصادر في مكتب الوزير.

بدوره، نقل موقع “اسرائيل نيوز 24” عن السفير الإسرائيلي السابق في مصر يتسحاق ليفانون قوله إن “التطور في العلاقات يبدو ملحوظًا في الفترة الأخيرة، وخاصة منذ وصول السيسي الى الحكم، ونحن في العيد الوطني المصري نرى مشاركة كبيرة من الجانب المصري في احتفال السفارة المصرية في “اسرائيل”، وأعتقد أن الاحتفال والمشاركة الإسرائيلية الضخمة أيضًا هي برهان إضافي ودليل على عمق العلاقات بين “إسرائيل” ومصر مؤخرًا”، وأردف “نتنياهو تحدث في الاحتفال عن جولته في افريقيا، ونحن نعلم بالدور التاريخي الذي تلعبه مصر في إفريقيا تاريخيًا، وهذا الدور بات يساعدنا اليوم، كما أن نتنياهو تحدث عن حل إقليمي مع “الجيران العرب” وخاصة الفلسطينيين، وهذا أمر إيجابي يتماشى مع مقترحات السيسي مؤخرًا لحل القضية الفلسطينية”، على حدّ زعمه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*