نيرسباخ يستقيل من رئاسة إتحاد الكرة الألماني

30b66dcf-a339-4b68-b6ab-3ae66fe42d1d.jpg

قدّم رئيس الإتحاد الألماني لكرة القدم فولفغانغ نيرسباخ إستقالته من منصبه نتيجة للفضيحة التي تدور حول سلسلة من المخالفات المرتبطة بمونديال 2006 الذي احتضنته بلاده.
وأعلن نيرسباخ قراره بالإستقالة عقب اجتماع مع مجلس ادارة الإتحاد الألماني معلناً تحمله للـ”مسؤولية السياسية”.
وقال: “حانت لحظة تحمل المسؤولية السياسية”.
يشار إلى أن الفضيحة ظهرت بعد ما نشرته صحيفة “دير شبيغل” بخصوص رشاوى يفترض أنها دفعت لتفوز ألمانيا بحق تنظيم مونديال 2006 ، ولكن ما دفع نيرسباخ للإستقالة هو تحقيقات تهرب من الضرائب، مترتبة على ما سبق ذكره.
وتحقق النيابة مع نيرسباخ وسلفه في المنصب ثيو زفانزيغر والأمين العام للإتحاد الألماني لكرة القدم هورست شميدت للاشتباه في تهربهم من الضرائب وقد فتشت الشرطة مقر الاتحاد ومنزل كل منهم.
وبدأ نيرسباخ مسيرته كإداري في منصب المدير الإعلامي للإتحاد ثم أصبح لاحقاً نائب رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2006 ثم أميناً عاماً للإتحاد الألماني قبل أن يصبح رئيساً له.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*