’واشنطن تايمز’: دول خليجية تسعى للحصول على سلاح نووي

نشرت صحيفة “واشنطن تايمز” الأميركية تقريراً أوردت فيه جملة وقائع تُدلل على مدى التطابق السعودي – “الإسرائيلي” حول قضايا المنطقة، حيث أشارت إلى “أن كيان العدو متفق مع دول الخليج في معارضة حصول إيران على سلاح نووي”.

ورأت الصحيفة “أن الثمرة المرة للاتفاق النووي مع إيران بدأت تثمر بالفعل كما توقع كثير من المحللين”، لافتةً الى “أنّ وزير الحرب “الإسرائيلي” موشيه يعالون، تحدث عن أن “إسرائيل” وجدت أدلة على أن دول الخليج تتطلع للحصول على أسلحة نووية من أجل التصدي لإيران، لعدم اطمئنانها للاتفاق الذي وقعته الدول العظمى مع إيران” حسب قولها.

 

وتحدثت الصحيفة عن أن كثيرًا من خبراء الشرق الأوسط توقعوا سباق تسلح جديد في المنطقة، خاصة أن الاتفاق يقنن عملية تحول إيران إلى قوة نووية بعد سنوات.

وذكر يعالون أن “إسرائيل” تشاهد ما يدل على أن دولًا في العالم العربي مستعدة للحصول على أسلحة نووية، لأن تلك الدول ليست على استعداد للجلوس بهدوء بينما إيران على حافة امتلاك قنبلة نووية” حسب قوله.

وذكرت الصحيفة أن هناك شكوكًا بشأن تفاوض السعودية بالفعل مع باكستان لشراء أسلحة نووية، فباكستان كانت مصدراً منذ أمد بعيد لنشر تكنولوجيا التسليح النووي إلى كوريا الشمالية وأماكن أخرى.

وتحدث التقرير عن “أن السعودية يبدو أنها مستعدة لمواجهة مكاسب الشيعة في سوريا والعراق، بالدعم العسكري للثوار السنة في المنطقة، وأرسلت بالفعل مقاتلات حربية إلى قاعدة “إنجرليك” الجوية التركية”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*