#واشنطن_تايمز: 99% من السود يؤيدون #كلينتون بسبب عنصرية منافسها #ترامب

ذكرت صحيفة “واشنطن تايمز” أن نسبة 99% من المصوتين السود بالولايات المتحدة يدعمون المرشحة الديمقراطية للرئاسة هيلارى كلينتون، وليس المرشح الجمهورى دونالد ترامب، حسب استطلاع حديث.

وأضافت الصحيفة – فى تقرير على موقعها الإلكترونى – أن ذلك كان مفترضًا بعد الانتخابات الرئاسية لباراك أوباما عندما استعاد الحزب الجمهورى حصة معتدلة من أصوات السود، ولكن ترامب شاهد دعمه بين هؤلاء المصوتين يخبو على مستوى البلاد، خاصة فى أبرز ولايات معركة الرئاسة القادمة والتى يلعب فيها الأقليات دورا حاسما.

وتابعت الصحيفة أن المرشح الجمهورى يضيع فرصة ذهبية يحقق فيها نجاحات لصالح مجتمعات السود، بل والأسوأ من ذلك أنه يقود المصوتين السود نحو منافسته كلينتون، لافتة إلى أنه فى استطلاع رأى حديث حصل ترامب على تأييد 1% فقط من المصوتين السود.

وذكرت الصحيفة أن تأييد ترامب بين السود ارتطم بالقاع فى استطلاع قومى الأسبوع الماضى أظهر أن كلينتون تحتكر نسبة 99% من دعم السود مقابل 1% لترامب.

وقالت الصحيفة إن الدعم الساحق من المصوتين السود، الذين من المتوقع أن يشكلوا 12% من جمهور الناخبين فى نوفمبر القادم، ساعدوا كلينتون على تجاوز ترامب بشكل عام بنسبة 47% إلى 38% على التوالي، حسب الاستطلاع الشامل الذى أجرته شبكة “إن.بي.سي” وصحيفة “وول ستريت جورنال” .

الیوم السابع

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*