وزير الأمن الإيراني: نرصد تسلل الإرهابيين والتكفيريين إلى البلاد

 

أكد وزير الأمن الإيراني، السيد محمود علوي، أن وزارته ترصد بدقة تسلل الإرهابيين والتكفيريين الدواعش إلى إيران عبر منافذ غير رسمية، مشيراً إلى أن زيارة السيناتور الأميركي  جيمز داباكيس للبلاد خضعت للمراقبة.

ورداً على أسئلة أعضاء مجلس الشورى الإسلامي، قال الوزير علوي إنّ وزارته اتخذت الخطوات اللازمة كلما حصلت حالة تنطبق عليها مصاديق التغلغل، مشيراً إلى أن الإمام السيد علي الخامنئي قد شكر جهود الوزارة عدة مرات.

وقال وزير الأمن: إن وزارة الأمن ترصد بدقة الإرهابيين والدواعش والتكفيريين الذين يتسللون إلى البلاد عبر منافذ غير رسمية وغير قانونية، وقد وجهت ضربات لهم جميعاً.

وأشار وزير الأمن الى زيارة السيناتور الأمريكي داباكيس لإيران خضعت للمراقبة الأمنية من لحظة دخولهما وتمت متابعة دخولهما، زياراتهما ولقاءاتهما بالكامل، قائلا: لم يخرج أبدا من تحت مظلة مراقبة وزارة الأمن وعناصرها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*