يعالون: لا ارى ’اي فرصة لنجاح مساعي’ وقف إطلاق النار في سوريا

 

جال وزير الحرب الصهيوني، موشيه يعالون اليوم  الاثنين على ظهر السفينة الحربية الأمريكية “يو اس اس كارني” برفقة السفير الاميركي في “تل ابيب” دان شابيرو والتي تتواجد في ميناء حيفا كجزء من المناورة العسكرية المشتركة بين الدولتين في فلسطين المحتلة والتي تسمى جونيفر كوبرا 16 .

وفي ختام الزيارة قال يعالون امام الصحفيين إن هذه المناورة هي “مثال إضافي للعلاقات الخاصة والعميقة بين الولايات المتحدة، صديقتنا الكبيرة وبين “إسرائيل”، وهذا التمرين يتناول موضوع الدفاع عن ،”إسرائيل”، بوجه هجمات الصواريخ والقذائف التي قد تتعرض لها في حالات الحرب”.

وأضاف ان “هذه المناورة ومشاركة السفينة “يو اس اس كارني” هي نموذج لعمق التعاون بين الدولتين الولايات المتحدة الاميركية و”اسرائيل”، وهذا التعاون الوثيق جداً هدفه اولاً ضمان أمن دولة “اسرائيل”، وايضاً المحافظة على الاستقرار في المنطقة”، على حد تعبيره.

وزير الحرب الاسرائيلي موشيه يعلون

موشيه يعلون

يعالون تطرّق إلى القتال الدائر في سوريا وقال إن “الوضع في سوريا كارثي وأن المحاولات الدولية لتحقيق وقف إطلاق النار هي “عبثية”. وبحسب أقواله، “يصعب مشاهدة الواقع الذي بحسبه ستكون عملية وقف إطلاق النار مستقرة، أو أن تستجيب كافة الجهات لمساعي وقف إطلاق النار، “داعش” ليس مشاركاً في هذه العملية ولا “جبهة النصرة”، وأنا لا أرى في الأفق وقف إطلاق نار في سوريا”.

وزعم يعالون ان: “إسرائيل تعمل في سوريا بدافع واحد هو الدفاع عن نفسها”، وقال “نحن لا نتدخل في الصراعات بالمنطقة، لا في لبنان وليس سوريا أو اليمن أو في أي أماكن أخرى، وإنما حسب مصالحنا. وبناء على ذلك أيضاً الولايات المتحدة وروسيا تعملان في سوريا، وهما تعترفان بحقنا في العمل هناك والدفاع عن مصالحنا”، على حد زعمه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*