100 قتيل وجريح بسلسلة هجمات في سيناء والجيش يرد

alalam_635582009349116519_25f_4x3.jpg

ارتفعت حصيلة خسائر الجيش المصري الى اكثر من 40 عنصرا ونحو 70 جريحا مساء الخميس، جراء سلسلة هجمات شنها مسلحون على نقاط عسكرية وأمنية في مدينة العريش شمالي سيناء، فيما قتل ضابط بالشرطة بهجوم آخر في السويس.

وقالت مصادر امنية، ان الهجمات تمت بسيارة مفخخة وقذائف الهاون واستهدفت مقرات قيادة شرطة وقاعدة عسكرية مجاورة لها ومجمع مساكن الضباط ونقطة تفتيش في العريش، كما نصب مسلحون كمائن للجيش في الشيخ الزويد والخروبة.

وتبنت ما تسمى بـ “جماعة انصار بيت المقدس” التي تشكل جناح “داعش” الارهابي في مصر، سلسلة الهجمات في سيناء عبر حسابها الرسمي على تويتر.

وافاد مراسل العالم، ان الجيش بدأ اثر ذلك عمليات واسعة ضد مواقع الجماعة بمشاركة قوات الصاعقة والمظليين والمروحيات.

كذلك قتل ضابط في الامن المصري متاثرا بجراحه جراء انفجار عبوة ناسفة بمحيط مبنى إدارة تأمين الطرق بمنطقة المستقبل في السويس شمال شرق مصر، كما قتل شخص بانفجار عبوة ناسفة بمحيط مديرية الضرائب في بورسعيد.

وجاءت الهجمات الجديدة بعد أيام من إعلان الحكومة الأحد الماضي، مد حالة الطوارئ لثلاثة أشهر أخرى في مناطق بشمال سيناء بسبب الأوضاع الأمنية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*