38 قتيلا في هجوم لبوكو حرام في النيجر

 

قال مسؤولون في النيجر إن هجوما نفذه على ما يبدو مسلحو حركة بوكو حرام الاسلامية المتشددة أسفر عن مقتل 38 شخصا على الأقل.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصدر أمني قوله إن الهجوم وقع في ساعة متأخرة من ليلة الأربعاء.

وقال النائب بولو محمدو لبي بي سي إن نسوة وأطفال كانوا بين الضحايا الذين قتلوا في قريتين منفصلتين.

وأضاف محمدو إن المسلحين اضرموا النيران في عدد من مساكن قريتي لامينا واونغوماو في منطقة ديفا.

وكانت الطائرات الحربية التشادية قد شنت ضربات جوية على مواقع لبوكو حرام في نيجيريا، ردا على التفجيرين الدمويين اللذين وقعا الاثنين، بحسب ما أعلنه الجيش التشادي.

وأوضح الجيش في بيان أنه “ردا على (هجومي) بوكو حرام على أكاديمية الشرطة ومقر الشرطة المركزي .. شنت القوات المسلحة وقوات الأمن الأربعاء ضربات جوية انتقاما، على مواقع في نيجيريا”.

وأكدت هيئة أركان الجيش أن الغارات دمرت “ست قواعد” للإسلاميين، و”ألحقت في صفوفهم عددا كبيرا من الخسائر البشرية والمادية”.

وكان هجومان متزامنان على مقر الشرطة المركزي وأكاديمية الشرطة في نجامينا عاصمة تشاد قد أسفر عن مقتل 33 شخصا على الأقل، وحوالى 100 جريح الاثنين، ويعد هذا سابقة في المدينة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذين الهجومين، لكن تشاد اتهمت مجموعة بوكو حرام النيجيرية.

ويتصدر الجيش التشادي عملية عسكرية إقليمية منذ بداية العام تستهدف جماعة بوكو حرام، وقد تخطت مناطق شمال نيجيريا نحو البلدان المتاخمة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*