4 دول عربية صوتت لصالح "اسرائيل" في الأمم المتحدة!

فاز الكيان الاسرائيلي برئاسة اللجنة القانونية في الأمم المتحدة، وهي المرة الأولى التي يتولى فيها الصهاينة رئاسة واحدة من اللجان الدائمة الـ6 للمنظمة الدولية منذ انضمامها لها عام 1949.

وللجمعية العامة 6 لجان دائمة تقدم لها تقارير عن قضايا “نزع السلاح” و”القضايا الاقتصادية والمالية” و”حقوق الإنسان” و”إنهاء الاستعمار” و”ميزانية الأمم المتحدة” و”الشؤون القانونية”، بحسب روسيا اليوم.

وعادة ما يكون هناك إجماع قبل التصويت على رئاسة اللجان الـ6، إلا أن اعتراض المجموعتين العربية والإسلامية أجبر الجمعية العامة على إجراء التصويت، الذي أجري الاثنين 13 يونيو/حزيران بالاقتراع السري. وامتنع عن التصويت 23 دولة ووجدت 14 ورقة غير قانونية وحذفت.

ونقلت صحيفة “القدس العربي” عن مصادر دبلوماسية تأكيدها، إن 4 دول عربية، على الأقل، صوتت لصالح الكيان الإسرائيلي.

من جهته اشتكى رئيس الوفد الفلسطيني في الأمم المتحدة رياض منصور من نتائج التصويت، مؤكدا أن الدول العربية والإسلامية حاولت منع فوز دولة الاحتلال ووصفها منصور بأنها أكبر منتهك للقانون الدولي وتوقع أن يهدد انتخاب دانون “عمل اللجنة السادسة”.

يذكر أن الكيان الإسرائيلي ترشح عن مجموعة منطقة “غرب أوروبا وآخرين” وحصلت على أغلبية مريحة من الأصوات بواقع 109 أصوات مقابل 175 صوتا صحيحا في الجمعية العامة المؤلفة من 193 دولة، وجاءت السويد في المركز الثاني بـ 10 أصوات.

ورغم أن دور اللجنة القانونية أو “اللجنة السادسة” رمزي إلى حد كبير، فإن رئاستها ستمنح لـ”إسرائيل” فرصة للقيام بدور أكبر في الشؤون الروتينية داخل الأمم المتحدة، علما أن هذه اللجنة تشرف على القضايا المتعلقة بالقانون الدولي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*