58 محاميا يكشفون عن فريق قانوني دولي للدفاع عن الشيخ علي سلمان

montada.jpg

كشف محامون وأساتذة في القانون الجنائي الدولي عن فريق عمل قانوني للإنضمام الى هيئة الدفاع الخاصة بالشيخ علي سلمان أمين عام جمعية الوفاق مؤكدين أن محاكمة الشيخ علي سلمان هي محاكمة للعمل السياسي السلمي العلني.

وقال 58 محاميا وأستاذا في القانون أنه و “منذ اللحظة الأولى لاستدعاء الشيخ علي سلمان أمين عام الوفاق ونحن نتابع الإجراءات المتبعة مع شخصه كمتهم وإذا ما  كانت هذه الإجراءات وفق القانون المحلي ومراعاة المعايير الدولية للمحاكمة العادلة، وببالغ الأسف لمسنا أن هناك تعسف في هذه الإجراءات من حيث التهم الموجهة إليه وكذلك الحبس الاحتياطي بحقه وبالإضافة لعدم تمكين هئية الدفاع الإطلاع على ملف الدعوى قبل جلسات التحقيق”.

وذكروا أنه “وبإطلاعنا على الخطب المصورة بالفيديو التي أعتبرتها النيابة أدلة إتهام وجدنا أن الشيخ علي سلمان على العكس من التهم المنسوبة له،حيث أنه من خلال هذه الخطب كان داعية سلم وسلام ويحمل كل الخير والمحبة لوطنه وشعبه،ويرفض التدخل الخارجي سياسياً ناهيك عن تدخل عسكري،وكان يستخدم لغة العقل والمنطق في حديثه”.

وأضافوا في عريضة لهم كشفوا عنها فب مؤتمر عقده منتدى البحرين لحقوق الإنسان ظهر اليون “إننا كمحامين وقانونيين نقف إلى جنبه، ونرفض هذه الإجراءات التي لا تمت للقانون بصلة ولا للمعايير الدولية في المحاكمة العادلة، وعلى أعتبار أن القانون البحريني لا يسمح لغير البحريني بالترافع والدفاع أمام المحاكم البحرينية نجد أنفسنا ملزمين أخلاقياً وإنسانياً أن لا ندخر جهداً ووقتاً في مؤازرة الشيخ علي سلمان ومساندة هيئة الدفاع عنه، ونكون فريق إسناد لهم بكل طاقاتنا الممكنة لتفنيد التهم المنسوبة له”.

ودعو الحكومة البحرينية إلى أن توفر كل الضمانات والحقوق للشيخ علي سلمان ولهيئة الدفاع عنه لتفنيد التهم، وأن تلتزم بالمعايير الدولية للمحاكمة العادلة وتتخذ الشرعة الدولية كمرجعية بعد أن صادقت مملكة البحرين عليها.

14 مشاهدات كلية 14 مشاهدات اليوم

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*