7 خطوات عليك القيام بها بسرعة اذا شعرت باقتراب طردك من العمل

 

يشعر الكثيرون بالصدمة عند سماع عبارة “أنت مفصول” من قبل أرباب العمل، وذلك الشعور بالصدمة مرده إلى تجاهل بعض الأمور في مكان العمل.

وكي يكون زمام الأمور بيد الموظف قبل فوات الأوان قدمت “لين تايلور”، الخبيرة في شؤون العمل، نصائح عدة يجب القيام بها عندما يشعر الشخص أنه على وشك الطرد، لتفادي حصول “الكارثة”.

7 خطوات قبل طردك من العمل

7 خطوات عليك القيام بها بسرعة اذا شعرت باقتراب طردك من العمل

فعند الشعور أن شخصا ما على وشك الطرد من العمل، من الطبيعي أن يشعر بـ”الذعر”، ولكن عليه تذكر أن خبر فصله عن العمل يمكن أن يكون مجرد “خبر كاذب”، كما تقول تايلور، وأحيانا يكون ذلك في صالح الشخص، للتقرب أكثر من رئيسه في العمل.

وقبل المبادرة إلى رد فعل “مجنون” للدفاع عن النفس، تنصح الخبيرة بالتحدث مباشرة إلى الرئيس في العمل لمعرفة تقييم الأداء المهني للموظف المقصود، و”عدم استشارة الموظفين الآخرين عن مستقبله”.

أما الخطوة الثانية فتتمثل في بدء محادثة “موضوعية” مع الرئيس في العمل، الأمر الذي يعد الفرصة المثالية لإزالة المخاوف ومعرفة ما إذا كان هناك أي شيء يمكن فعله من أجل تحسين الوضع المهني والحفاظ على الوظيفة.

ويقدم الخبراء نصائح للموظفين المهددين بالطرد بالتحدث إلى أرباب العمل بـ”عقل منفتح واقتراحات بناءة، وتقديم خيارات ابداعية، تبين أنك تهتم بأمر الشركة وتريد القيام بما هو أفضل من أجل عملك”.

وتأتي الخطوات التالية بالتركيز على استعراض أفضل القدرات العملية التي يمتلكها الموظف.

وإلى جانب العمل على تقديم أداء أفضل داخل مؤسستك عليك وضع رئيسك في العمل والموظفين الآخرين دائما تحت المجهر، حيث تشير تايلور إلى أن عليك جعل من يقوم ببعث تقارير إلى رئيسك في العمل “يعرف أنك تقوم بعملك بشكل منظم إضافة إلى أنك تقدم اقتراحات مستقبلية لمشاريع الشركة وتسأل عن أدائك بشكل مستمر“.

ومن أهم الخطوات التي عليك اعتمادها توثيق كل ما تقوم به من عمل من خلال ملف إلكتروني يضم كل الأنشطة الخاصة بك والمراسلات وغيرها من الأعمال التي يمكنها إثبات جهودك ومساعدتك في نفي وجود سبب مقنع لطردك من وظيفتك.

وتقول تايلور إن عليك، على عكس ما يفعله البعض بالتلاشي عن الأنظار عند معرفة أن عمله في خطر، العمل على البقاء “مرئيا” وذلك بالقيام بكل ما يمكنك فعله من أنشطة داخل الشركة مثل “التطوع لمساعدة الآخرين” وغيرها من الأنشطة حتى خارج المؤسسة التي تعمل بها.

وإذا كنت تعرف أنك تقوم بعملك على أكمل وجه وتقدم كل ما لديك من قدرات، اغتنم فرصة قرار رئيسك بالاستعداد لطردك بغية إعادة تقييم مسيرتك المهنية والتفكير فيما إذا كانت وظيفتك تستحق أن تقاتل من أجل الحفاظ عليها. وفي حال وجدت العكس فلا تضيع ما تبذله من طاقة في إقناع رئيسك في العمل بعدم طردك بل اجعل أحلامك ومهاراتك تقودك إلى المسار الصحيح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*