إعتقال فتاة وطفلة بزعم محاولتهما تنفيذ عمليتي طعن في القدس والخليل .. والمستوطنون يواصلون تدنسيهم للأقصى

 

واصلت قوات الاحتلال الصهيونية اعتداءاتها بحق الفلسطينيين؛ مخلفةً إصاباتٍ واعتقالاتٍ في مناطق عدة من الضفة الغربية والقدس.

فبالقرب من باب العمود؛ اعتقلت شرطة العدو صباح اليوم فتاة بحجة محاولتها تنفيذ عملية طعن.

صورة الفتاة المعتقلة قرب باب العمود
صورة الفتاة المعتقلة قرب باب العمود

إلى ذلك، شارك عناصر من الشرطة “الإسرائيلية” المستوطنين المتطرفين اقتحامَهم لباحات المسجد الأقصى المبارك.

اقتحام المستوطنين لباحات المسجد الأقصى
اقتحام المستوطنين لباحات المسجد الأقصى

وإلى الشمال من مدينة الخليل، إعتقل جنود الاحتلال طفلة فلسطينية أثناء توجهها إلى مدرستها؛ بذريعة محاولة تنفيذ عملية طعن في محيط مستعمرة “كرمي تسور”.

صورة الطفلة المعتقلة شمال الخليل
صورة الطفلة المعتقلة شمال الخليل

وفي المنطقة الجنوبية من الخليل، اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود العدو أسفرت عن إصابة فلسطيني بجراح.

كما شهدت بلدة قباطية جنوب مدينة جنين مواجهات مماثلة، عقب اقتحام قوات الاحتلال لأحد المنازل.

وكانت المداهمات الواسعة التي تعرضت لها أحياء ومدن الضفة خلال ساعات الليلة الفائتة، انتهت باعتقال 11 فلسطينيًا.

من جهة ثانية، أقدمت جرافات الاحتلال على هدم بركسات وبيوت شعر تعود لمواطني خربة طانا إلى الشرق من مدينة نابلس.

بموازاة ذلك، أغلقت قوات الاحتلال حاجز حوارة جنوب المدينة في وجه المواطنين الراغبين بمغادرتها.

وفي بلدة تقوع شرق بيت لحم، عمدت سلطات العدو إلى نشر أسلاك شائكة في الطريق الذي يسلكه طلبة البلدة للوصول إلى مدارسهم؛ الأمر الذي يزيد من معاناتهم.

على صعيد آخر، أغلق نشطاء فلسطينيون صباح اليوم، مقر الأمم المتحدة في مدينة رام الله؛ احتجاجًا على استمرار سلطات الاحتلال في اعتقال الأسير الصحفي محمد القيق المضرب عن الطعام لليوم الـ77 على التوالي، في ظل توالي التقارير عن تردي حالته الصحية، ودخول حياته مرحلة الخطر الشديد.

إغلاق الأمم المتحدة
إغلاق مقر الأمم المتحدة

“الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى” بدورها، دعت لأوسع مشاركة في الاعتصام الأسبوعي المخصص لإسناد الصحفي القيق أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة البيرة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*