إفراج متوقع عن رئيس شورى الوفاق البحرينية الإثنين المقبل لإنهائه محكوميته

 

من المتوقع أن تفرج السلطة البحرينية عن رئيس شورى الوفاق السيد جميل كاظم، الإثنين المقبل 20 تموز/ يوليو 2015، وذلك بعد أن قضى محكوميته بالكامل والتي حُددت بالسجن 6 أشهر.

وكان رئيس شورى الوفاق (الغرفة التشريعية في جمعية الوفاق المُعارضة) قد ألقي القبض عليه، بعد إدانته بسبب تغريدة تحدث فيها عن المال السياسي المستخدم في الانتخابات النيابية.

وقضت محكمة بحرينية في 13 كانون الثاني/يناير 2015 بالسجن 6 أشهر وغرامة 500 دينار بحريني بحق السيد كاظم، وهي أقصى عقوبة ممكن أن يحكم فيها أحد بسبب تغريدة، وفي اليوم التالي من الحُكم عليه، حاصرت قوات أمنية بلباس مدني مبنى جمعية الوفاق الوطني الإسلامية، وذلك تنفيذاً لأمر بالقبض على كاظم، وتم نقله لسجن الحوض الجاف مباشرة.

وفي 1 شباط/فبراير 2015 قررت محكمة الاستئناف الإفراج عن السيد جميل كاظم، وحجزت القضية للحكم في 15 شباط/فبراير 2015، حيث أيّدت الحكم الصادر بحقه من محكمة أول درجة بالحبس 6 أشهر والغرامة 500 دينار بحريني، وعليه تم اعتقال كاظم بعد انتهاء الجلسة مباشرة، وأودع السجن.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*