إيران ترسم خطًّا أحمر لـتنظيم ’داعش’

 


أعلن قائد القوة البرية للجيش الإيراني أحمد رضا بوردستان عن قرار الأركان العامة للقوات المسلحة بتحديد مسافة 40 كيلومترًا وراء الحدود كخطٍّ أحمر لتهديدات تنظيم “داعش” الإرهابي، وفي حديث إلى صحيفة “صف” الصادرة عن الجيش الإيراني، قال بوردستان أنه “لو شعرنا بأن الجماعات التكفيرية تعتزم العبور من هذا الخط فإنَّنا نرى من حقنا الدخول إلى الساحة والتصدي لها”.

وأضاف بوردستان، أن عام 2014 “توسع  تنظيم “داعش” من محافظة الأنبار إلى محافظة ديالى شرق العراق المجاورة لمحافظتي كرمانشاه وايلام الإيرانيتين، حيث دخلوا السعدية وجلولاء وأرادوا في خطوة تالية الوصول إلى خانقين الواقعة على بعد 12 كيلومترا من حدودنا”، ولفت أنه بغية التَّصدي لهذا التهديد تهيأت 5 ألوية من القوات البرية الإيرانية ميدانيًا وبناء على قرار الأركان العامَّة للقوَّات المسلحة فقد أُنجِزَت عمليات الاستطلاع في الجانب الآخر من الحدود وأصبحنا جاهزين للاشتباك معهم بشدة لو تخطوا خط الـ 40 كيلومترًا وتم إعداد جميع الآليات اللازمة لهذا الأمر”.

وتابع قائد القوة البرية للجيش الإيراني قائلاً “مروحياتنا حلقت فوقهم ووصلت عناصر استخباراتنا بالقرب منهم وتم تسجيل المسارات بمنظومات تحديد الأمكنة ليتم فيما لو اقتربوا قصفهم بنيران المدفعية الثقيلة وهو الأمر الذي حدا بـ”داعش” للتخلي عن هذا الإجراء، كما أن وضع نظام التشويش على الدبابات سيضاعف قوتنا العسكرية إذ أنه يمكن الدبابات من إرباك صواريخ تاو وجميع الصواريخ المضادة للدروع”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*