الأمم المتحدة: أكثر من 1850 قتيلا ونصف مليون نازح جراء الحرب في اليمن


أعلنت الأمم المتحدة في جنيف الثلاثاء أن أعمال العنف في اليمن تسببت بسقوط 1850 قتيلا وبنزوح أكثر من نصف مليون شخص منذ نهاية آذار/مارس.
وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق حالات الطوارئ (أوشا) أن أعمال العنف هذه أسفرت كذلك عن 7394 جريحا حتى منتصف أيار/مايو، استنادا إلى الأجهزة الصحية اليمنية.
وقال ادريان ادواردز المتحدث باسم المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة أن عدد النازحين منذ آذار/مارس الماضي يقدر بأكثر من 545 ألفا.
وأوضح أن الهدنة التي انتهت الاثنين أتاحت “للمفوضية العليا للاجئين إرسال المزيد من المساعدات” برا وجوا انطلاقا من مراكز إعادة التوزيع في صنعاء وعدن.
وقال انه تم توزيع المساعدات في المناطق التي يصعب الوصول إليها مشيرا إلى هبوط ست طائرات محملة بالإسعافات في صنعاء.
غير أن اليزابيث بايرز المتحدثة باسم برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة قالت أن الهدنة لم تستمر “لمدة كافية” من اجل السماح بتوزيع كل المساعدات الغذائية المقررة.
ولم ينجح برنامج الأغذية العالمي سوى في توزيع حوالي نصف ما كان مقررا إذ لم يتمكن من إغاثة أكثر من 400 ألف شخص بعدما كان يعتزم توزيع المواد الغذائية على 738 ألفا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*