الإمام الخامنئي: مسيرة الأربعين العظيمة مزيج من "الحب والإيمان"

khamenei-arba3yn

وصف قائد الثورة الإسلامية في إيران آية الله السيد علي خامنئي، مسيرة أربعين الإمام الحسين (ع) العظيمة والمفعمة بالمفاهيم بأنها ظاهرة فريدة من نوعها ومزيج من “الحب والإيمان” و”العقل والعاطفة”.

وأفادت وكالة “فارس” للأنباء أن آية الله خامنئي اعتبر خلال تدريسه للبحث الخارج، اليوم الإثنين، مسيرة الأربعين بأنها حسنة خالدة و”مزيج من الحب والإيمان والعقل والعاطفة ومن ميزات مذهب أهل البيت عليهم السلام الفريدة من نوعها، ولا شك أن المشاركة الزاخرة بالحب والإيمان من قبل مواطني مختلف دول العالم تعتبر إحدى الشعائر الإلهية”.

وتطرق قائد الثورة الإسلامية إلى كرم وود الشعب العراقي في استضافة زوار الأربعين وأوصى الذين حالفهم التوفيق بالمشاركة في هذه الحركة العظيمة الزاخرة بالمعاني استثمار الفرصة السانحة وقال، إننا ومن بُعد نشعر بالغبطة لزوار الأربعين، ويا ليتنا كنا معهم.

واعتبر آية الله خامنئي، فرصة التواصل المعنوي والمبني على الحب لأهل البيت عليهم السلام وزيارة هذه الشخصيات المتميزة والبارزة والنورانية والربانية، أهم ما يتميز به الفكر الشيعي عن سائر المذاهب الإسلامية وقال، إن حركة الجماهير العظيمة في إيران وسائر بلدان العالم للمشاركة في مسيرة الأربعين تجسيد للخصائص البارزة لمذهب أهل البيت عليهم السلام والتي يموج فيها “الإيمان والاعتقاد القلبي والمعتقدات الصادقة” وكذلك “الحب والود”.

ودعا قائد الثورة الإسلامية زوار الأربعين إلى رعاية القوانين والضوابط وقال، إن للحكومة قوانين خاصة بشأن مغادرة البلاد لا بد من الالتزام بها وليس من الصحيح تجاوزها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*