الجيش السوري يسيطر على مساكن هنانو بحلب ويحكم قبضته على مسلحي الأحياء الشرقية

سيطر الجيش السوري وحلفاؤه على كامل مساكن هنانو شرق حلب وضيق الخناق أكثر على مسلحي الأحياء الشرقية، في وقت خرج أكثر من 150 شخصاً من الأهالي المحاصرين من قبل الإرهابيين من الأحياء الشرقية لمدينة حلب وقامت الجهات المعنية في المحافظة بتأمينهم وتقديم جميع الاحتياجات اللازمة لهم.

هذا، وأفاد مراسل “سانا” في حلب بأن “21 شخصاً خرجوا من حيي بستان القصر والصالحين بمدينة حلب، وتم نقلهم إلى مكان آمن وتأمين جميع مستلزماتهم واحتياجاتهم من قبل الجهات المعنية في المحافظة”.

في وقت، دمر الجيش السوري مقر للقيادة وعدد من العربات القتالية لتنظيم “داعش” الإرهابي في ريف حمص الشرقي بضربات جوية استهدفت مقرات التنظيم.

الجيش السوري يسيطر على حي مساكن هنانو في حلب

الجيش السوري يسيطر على  حي مساكن هنانو في حلب

بموازاة ذلك أُصيبت المواطنة تغريد عادل نايف (35سنة) في قرية الفوعا المحاصرة من قبل جماعات ما يسمى “جيش الفتح” شمال إدلب جراء رشقات بالأسلحة الرشاشة الثقيلة مصدرها مواقع تلك الجماعات من ناحية مدينة بنش المجاورة . وفي الريف الجنوبي لإدلب أُصيب عدد من الأشخاص إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون على الطريق الواصل بين بلدتي “الغدقة ـ معرشورين”.

من ناحية اخرى، دارت اشتباكات بين تنظيم “داعش” والوحدات الكردية عند أطراف قرية أبو فاس في ريف مدينة الشدادي، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

على صعيد آخر، أحصى المرصد السوري المعارض مقتل 30 مسلحاً من مختلف الجماعات المسلحة بنيران الجيش السوري في مناطق متفرقة من سوريا يوم أمس الجمعة.

هذا، وأعلنت “حركة أحرار الشام” وبعض الفصائل المسلحة في بيان لها، انطلاق معركة ما تسمى “حمراء الجنوب” استكمالا لمعاركهم البائسة ضدّ مواقع الجيش السوري في محافظة درعا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*