الجيش المصري يعلن السيطرة على الأوضاع في شمال سيناء وينشر صوراً لقتلى داعش

file-attachs-31587-100-80.jpg

قال المتحدث العسكري المصري العميد محمد سمير إن الوضع في شمال سيناء مسيطر عليه تماماً بنسبة مئة في المئة. هذا ونشر الجيش المصري صوراً قال إنها للمسلحين الذين جرى القضاء عليهم في المعارك التي دارت في سيناء.

إعلان الجيش يأتي بعد استشهاد 17 جندياً بالهجمات الإرهابية التي وقعت في مدينة الشيخ زويد شمال سيناء، بينهم أربعة ضباط إضافة إلى إصابة 13 آخرين ومقتل مئة إرهابي.القوات المسلحة أفادت في بيان لها بأن مجموعة إرهابية هاجمت عدداً من الكمائن للقوات المسلحة في توقيتات متزامنة باستخدام عربات مفخخة وأسلحة مختلفة. وأكدت أنها لم ولن تتراجع عن محاربة الإرهاب ولن تعود إلا بعد تطهير سيناء من البؤر الإرهابية.

9998596974.jpg

وكان داعش قد أعلن أن مسلحيه هاجموا خمس عشرة نقطة عسكرية في العريش والشيخ زويد. وقد استخدمت الصواريخ الموجهة بالهجمات والصواريخ المضادة للطائرات. كذلك  نفذت ثلاث عمليات انتحارية، فيما زرع مسلحو التنظيم عشرات العبوات الناسفة على الطرق لمنع إمداد الجيش المصري.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل مقتل تسعة من المطلوبين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين في مدينة السادس من أكتوبر. وقالت الوزارة في بيان إنه توافرت لديها معلومات عن اجتماع لعدد من قياديي وعناصر الجماعة، لتدارس مخططات التحرك خلال الفترة المواكبة لاحتفالات الثلاثين من يونيو، فتمت مداهمة المكان لكن العناصر الموجودين فيه بادروا إلى إطلاق النيران على القوات المسلحة التي ردت على مصدر النيران ما أدى إلى مقتل قيادي في التنظيم وثمانية عناصر -بحسب البيان.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*