#الجيش_السوري يستعيد بلدة #معان في #ريف_حماه

syria-halab-maan-map
استعاد الجيش السوري السيطرة على بلدة معان الاستراتيجية في ريف حماة الشمالي بعد اشتباكات عنيفة اعتمد خلالها المسلحون على الألغام التي زرعوها في البلدة إلا أنها لم تحل دون تقدّم الجيش وسيطرته على معان في عملية عسكرية لم تستغرق أكثر من ساعتين.
وفي حلب حقّق الجيش السوريّ تقدماً جديداً في الأحياء الشرقية للمدينة ، بحسب ما ذكر المرصد السوريّ المعارض.

وقال المرصد إن القوات السورية تقدّمت في الأطراف الشمالية للأحياء الشرقية وإنّ أحياء عدة في الجهة الشمالية والشمالية الشرقية أصبحت تحت مرمى نيرانها.

وأضاف المرصد إنّ هذا التقدّم هو الأهمّ منذ أسبوع، وإنّ الهدف منه فتح طريق جديد الى مطار حلب في شرق المدينة.

وكانت قيادة الجيش السوري دعت في 3 تشرين الأول/ أكتوبر ، مسلحي أحياء حلب الشرقية الى مغادرتها، متعهدة بضمان خروجهم من المدينة “بشكل آمن”.

وطالبت قيادة الجيش السوري، “جميع المسلحين في الأحياء الشرقية لحلب “بمغادرتها وترك السكان المدنيين يعيشون حياتهم الطبيعية”.
وألقت الطائرات السورية في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي منشورات في الأحياء الشرقية لمدينة حلب تمهل المسلحين 48 ساعة لتسليم أنفسهم، في ظل تقدّم الجيش السوري إلى نقاط ساكوب ومناطق قريبة من الراموسة التي ثبّت فيها كامل نقاطه.

وفي ريف دمشق حرّر الجيش السوريّ بلدة دير خبية في غوطة دمشق الغربية.

وقال مصدر ميدانيّ إنّ وحدات الجيش خاضت معارك عنيفة مع مسلّحي جبهة النصرة الذين قتل منهم عدد كبير،  فيما فرّ الباقون، موضحاً أنّ الاشتباكات مستمرّة في محيط البلدة باتجاه مزارع بلدة خان الشيح وسط قصف مدفعي وصاروخي كثيف.

وكان الجيش السوري حررّ صباح الجمعة الكتيبة الجويّة جنوب شرق الديرخبية، على إثر اشتباكات مع المجموعات المسلحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*