الحشد الشعبي: معركة الفلوجة ستحسم قريبا

alalam_635725524447883344_25f_4x3.jpg

اعلنت هيئة الحشد الشعبي، ان معركة الفلوجة ستحسم قريبا، فيما اشار الى ان جماعة “داعش” الارهابية تنوي ارتكاب مجزرة بحق المدنيين والصاقها بالحشد.

وقال المتحدث باسم الهيئة احمد الاسدي خلال مؤتمر صحافي عقده في بغداد وحضرته السومرية نيوز، ان “عمليات تحرير مدينة الفلوجة لن تكون طويلة وسيتم حسمها سريعا”، مبينا ان “عناصر داعش داخل المدينة اعلنوا من خلال الجوامع واجهزة الاتصال التي تم الحصول عليها النفير العام”.

واضاف الاسدي ان “هناك معلومات وصلت الينا من داخل الفلوجة تفيد بوجود منتسبين سابقين وموظفين ومواطنين يريدون الالتحاق بالقطعات العسكرية بمجرد دخول هذه القطعات الى المدينة”، مشيرا الى ان “التنسيق جار معهم”.

واكد ان “هناك عددا من عشائر الانبار يشاركون بتشكيلات الحشد الشعبي مع القوات المسلحة في هذه العمليات”، مشيرا الى ان “داعش يقوم بتفخيخ المساجد والمنازل تمهيدا لتفجيرها لارتكاب مجزرة بحق المدنيين والصاقها بالحشد الشعبي”.

وأعلن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، امس الاول الاثنين (13 تموز 2015) عن قرب زف بشرى تحرير محافظة الأنبار من سيطرة تنظيم “داعش”، وذلك خلال اطلاعه على سير العمليات العسكرية في مقر قيادة العمليات المشتركة.

يذكر أن قيادة العمليات المشتركة أعلنت، يوم الاثنين (13 تموز 2015) عن انطلاق عمليات تحرير محافظة الانبار من سيطرة تنظيم “داعش”، مبينة أن القوات الامنية بمختلف صنوفها تخوض الان معارك التحرير وتتقدم باتجاه الاهداف المرسومة لها في المحافظة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*