الصين تزيح أمريكا من صدارة مستوردي النفط في العالم

كشف تشونغ فو ليانغ نائب رئيس “يونيبك” الذراع التجارية لـ”سينوبك” الصينية للنفط، عن توقعاته بأن تصبح الصين رائدة على مستوى العالم كأكبر مستورد للنفط عام 2016.

وقال فو ليانغ، في مؤتمر “روسيا-الصين” للنفط والغاز: “ارتفعت واردات النفط الخام إلى الصين في الشهرين الأولين من هذا العام، إلى أكثر من 8 ملايين برميل يومياً. ووفقا لتقديراتنا، وذلك في ظل متوسط يومي لاستيراد النفط يصل إلى 7.5. من المرجح وفقا لذلك، أن تتخطى الصين خلال العام الجاري الولايات المتحدة لتحتل المركز الأول عالميا بين المستوردين”.

ويرى نائب رئيس “يونيبك”، أن واردات الصين من النفط سوف تستمر في الزيادة، وسط تباطؤ معين في النمو قياسا بالسنوات الماضية.

ووفقا لتوقعات الشركة، فمن المنتظر أن تسجل واردات الصين السنوية من النفط زيادة قدرها 5.5% خلال الخطة الخامسية الـ13 بين عامي “2016-2020” ليصل استيراد الخام إلى 9 ملايين برميل يوميا.

وبحسب بيانات إدارة الجمارك العامة الصينية، فإن الصين قد استوردت عام 2015، كميات قياسية من النفط الخام بسبب انخفاض أسعار الذهب الأسود، كما ارتفعت إمداداتها من الخارج بنسبة 8.8%على أساس سنوي لتصل إلى 334 مليون طن أي بنحو6.7 مليون برميل يوميا، بينما بلغت واردات الولايات المتحدة من النفط الخام 7.4 مليون برميل يوميا، فيما استوردت الصين خلال ديسمبر/كانون الأول الماضي وحده، حوالي 33.19 مليون طن من النفط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*